اعتقلت الشرطة الاسرائيلية 10 أشخاص من سكان المستوطنات في الضفة الغربية، في قضية احراق كنيسة الخبز والسمك، كنيسة الطابغة.واضافت الشرطة ان الموقوفين يدرسون في المعاهد الدينية بمستوطنة يتسهر قرب نابلس.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة الاسرائيلية، لوبا السمري، ان الشرطة تواصل تحقيقها مع خبراء اخماد الحرائق والتشخيص الجنائي وتقوم بكافة اعمال الفحص والتحقيق بتفاصيل ملابسات الموضوع التي لم تتضح ماهيتها ولا دوافعها.

وارسل وزير الامن الداخلي جلعاد اردن تعليماته لرئيس الشرطة الاسرائيلية، نيتساف يوحانا دنينو، لتركيز الجهود وضبط الجناة ومحاكمتهم. وتم نقل القضية الى الوحدة المركزية في مقاطعة السامرة ويهوذا، المعروفة بالاختصار (ש"י) المتخصصة بقضايا الاجرام العنصري على اساس القومية.