اشترك بهذا السؤال 4 اشخاص في مؤتمر المسيح امام الحاجز الثالث، كل شخص من خلفية مسيحية مختلفة.

المشاركة الاولى كانت مع "عودد شوشاني" وهو من المسيحيين المسيانك (يهودي مؤمن بالمسيح يسوع)

عودد شوشاني - עודד שושני
عودد شوشاني - עודד שושני
تصوير LINGA

ابتدأ مشاركته بالشكر لشجاعة القائمين على المؤتمر لدعوته وقال: " انا احب يسوع واحب اليهود واحب الفلسطينيين واحب ان اراهم بوضع افضل ويحيون بسلام ".

في سفر حزقيال 36: يتنبأ على جبال اسرائيل ويتحدث عن مصطلحات جسدية وليست روحية، امور ملموسة جسدية حقيقة، وهذا له علاقة بسياقة الاصحاحات. هو لا يتحدث عن الكنيسة انما عن جبال اسرائيل.

من عدد 16 يتم اخبارنا كيف ان هذه الجبال خالية. اي يتحدث عن عقاب السبي الاول الذي كان لبابل، ذو وجهه واحدة وقد حصل ذلك عندما تم تدمير الهيكل الثاني. حصل ذلك لان شعب اسرائيل نجسوا الارض بالاصنام والدم ولهذا نفّذ الله العدالة بحسب افعالهم.

بعد ذلك نقرأ انه بالرغم من ان الشعوب خرجوا من الارض الا انهم استمروا في تنجيس الارض ولهذا استمر الله في نفيهم الى ان يتوبوا. العدالة تتطلب ذلك.

سوف اقرا من الاية 24 يقول الله اخذكم من بين الامم. وآتي اليكم الى ارضكم.

الله يتنبا انه سيرجع شعب اسرائيل بالرغم من انهم ما يزالوا يدنسون اسمه. عندما اتوا الصهاينة الاوائل الى الارض، الله أظهر رحمة لهم وليس عدالة، ولكن يبدو وان الله قد يتصرف بشكل غير عادل. الله اله الرحمة والنعمة وليس فقط عادل.

ويتحدث للحضور: اذا اتيتم من خارج بيت لحم، هذا يعني انكم سمعتم عن معاناة الفلسطنين.. اكيد رأيتم الجدار وهو جزء من سياسة اسرائيل.

هذه الامور صعبة وعير مبهجة ولكن عندما نريد ان نرى العدل والسلام متجسد في الارض يجب ان يكون هناك حقيقة.

لنطرح اسئلة: ماذا لو قبل الشعب العربي والفلسطيني الحل الذي طرحته الامم المتحدة عام 1947؟ ماذا لو لم يعلن الشعب الفلسطيني والعربي حربا على الشعب اليهودي عام 48؟ كان هذا سيكون بمثابة تطهير عرقي. ماذا كانت ستكون نتيجة هذه الحرب؟

ماذا لو حصل لو لم تقم الدول العربية كسوريا والاردن بالحرب على اسرائيل؟ الم يكن سيحصل تطهير الارض عرقيا؟ مااذا لو لم يكن هناك لاجئين فلسطينيين؟

ماذا لو لم يرسل الفلسطينيين الاف الانتحاريين ليتفجروا وسط الشعب الاسرائيلي؟ لقد قتلوا اكثر من 12 الف اسرائيلي من اطفال ونساء ورجال؟

لهذا تم بناء الجدار الفاصل؟ لم يبنى الجدار فقط للاضطهاد الفلسطيني بل ايضا للدفاع عن اسرائيل.

ايضا يجذر ان نذكر انه تم ضبط العديد من القنابل التي لم تتفجر. ماذا كان سيحصل لو تفجرت؟
كيف يجب ان يكون شكل العدالة في فلسطين واسرائيل؟ ما هي العدالة الكتابية كيف تبدو؟ فهمي للكتاب المقدس، العدالة يجيب ان تكون بشكل كامل.

الله وعد انه سيرجع الشعب اليهودي الى ارض واحدة.

فقط 10% من اليهود المسبيين عادوا للارض (حزقيال).

خلال السنوات الاخيرة أرسل االله الشعب اليهودي بالرغم من عدم ايمانهم، لماذا؟

يقول ايضا الله انه سيطهر اليهود من جميع عبادتهم واصنامهم وسيأخذ قلوبهم الحجرية ويعطيهم قلوب لحمية.

الله يريد ان يُرجع الشعب اليهوي للارض ليس لانهم يستحقون بل لانه امين لوعوده التي وعدها قبل الاف السنين، اذا لم يكن الله وفيا لوعوده لماذا نؤمن به؟

الله سيرجع اليهود الى الارض ولكن هدفه الرئيسي ان يرجعهم له، لكي يعرفوا محبة الله والضحية التي قدمها الله من خلال يسوع المسيح.

عدد المؤمنين المسيانيك في اسرائيل حوالي 10 الاف شخص. هناك ايضا مدرسة وكلية كتابية وهذا دليل على ان الله يعمل في الشرق الاوسط وايضا بين شعب اسرائيل.

ندعوكم لزيارة الشعب المسياني في اسرائيل لتتعرفوا على ماذا يقوم به الله وسطهم.

انا اؤمن ان اليهود المسيانيك في اسرائيل والمسيحيين الفلسطسينين يحتاجون بعضهم الى بعض.

انا اؤمن بكل صدق وعمق وحتى نكون شهادة للاخرين يجب ان يكون محبة تفوق الخلافات التي تفرقنا ونُساهم في امتداد ملكوت الله.

الله يعمل شيئا جديدا بالشرق الاوسط

المشاركة الثانية كانت مع "غريس ماثيو" وهي تخدم مع حركة اللوزان في الهند

غريس ماثيو
غريس ماثيو
تصوير LINGA

قالت غريس ان مفهومها لملكوت الله هو تأسيس لحكم الله في كل خليقته.

لقد اتى ملكوت الله عندما تم هزيمة الشر، بعد ان شوهت الارض من الخطية. لقد اتى يسوع المسيح وهزم كل قوات الشر على مستويان، مستوى المجموعة المشترك، عندما تجسد الله تعامل مع الفريسيين والهيكل والنواميس والطقوس والهدف الذي انزلت الوصابا من اجله. ومستوى الفرد حيث قام يسوع بطرد الشياطين من العديد من الاشخاص وانتصر على الموت وهكذا اسس الملكوت. يسوع سيأتي ثانية وعندما يأتي ثانية سيقوم باستعادة خليقته الى الجمال التي اراد خليقته ان تكون فيه.

سؤال: ما هي متطلبات العمل لأجل ملكوت الله؟

الله يريد ان يؤسس ملكوت مبني على الكنيسة ولكنه اعطانا ايضا مسؤولية لنساهم بهذا الملكوت حتى نعلن للجميع ان الله هو الملك. هو تعبير عن خطة الله الفدائية. يجب ان نهدم الشر بمساعدة الروح القدس.
للكنيسة مسؤولية كبيرة ان لا تصمت عندما يتعلق الامر بالعدالة

سؤال 3: من هم حركة اللوزان؟
لقد كانت لدينا العديد من المناهج التي تدعونا الى طاعة وصاياه. حركة اللوزان التي تعني "المستقيمة" تؤكد ان هناك اشخاص يعبدون يسوع من طوائف مختلفة وقد تم دعوة اساقفة خلال المؤتمر الاخير من طائفة اخرى وليس فقط الانجيلية.
العام الماضي كان ايضا مؤتمرا في لندن واجتمع 46 شخصا من العالم الانجيلي للتفكير في كيفية التصرف بالنسبة للارساليات وتناقشوا في امور عديدة.

حركة اللوزان كيف تقوم بالتاثر على العالم؟
نقوم بالالتقاء بين المسيحيين اليهود والفلسطينيين ونهيئ مكانًا امينا للتفاعل والحوار ويجب ان نكون نموذجا للمصالحة المبينة على يسوع المسيح فيما يتعلق بالنزاع الفلسطيني الاسرائيلي. واقمنا منتدى حيث نجتمع احدنا مع الاخر، لا نناقش الامور الروحية وانما العملية والاخلاقية.
هي المبادرة التي تظهر الفهم في كيفية السير بارادة الله في بناء الملكوت.

كيف هو العمل في بلدك ؟
احدى المبادرات التي ابتدأت من خلال رجال الاعمال الهنود عام 2010، ابتدأوا في حركة تسمى "نحميا" تحارب الفساد في حكومة الهند لان الكنيسة فشلت في رفع صوتها، وكان هناك تمييز. لقد كان يجب على الكنيسة أن تصلح الانكسار الذي تمر به قبل ان تصلح الطرف الاخر.
اجتمع الاشخاص معا وكان الاجتماع ناجحًا وقرروا دعوة الكنيسة للتوبة ثم التفكير في مخاطبة الحكومة لتنهي الفساد. وتعهدوا ان ياخذوا النقاط الى كنائسهم والمبادرة بها.
هنالك العديد من المبادرات الاخرى فمثلا هناك يوم الصلاة الوطني من اجل البلد. في هذا اليوم يتم اقامة الصلوات في اكثر من الف مكان في دلهي. اكثر من 70 الف شخص اجتمع في هذا اليوم واجتمع العديد من الهندوس لحبهم للاستطلاع وكانت فرصة ان يسمعوا الاخبار السارة.

سؤال: اذا ما تقولين هو ان الكنيسة يجب ان تصلح نفسها قبل اصلاح اي امر اخر، ما هي القيم الاخرى التي تختص بالملكوت التي تريدين ان تتحدثين عنها؟

مثلا في المناطق الافقر في الهند عندما نساعد بشكل صغير تحدث امور كبيرة، هنالك بعض العائلات الذين كانوا يعيشون في افقر المناطق فزرناهم وبنينا البيوت وقدمنا لهم رعاية طبية وساعدنا النساء في الحصول على العمل. كما زرنا السجناء مثل سجن دلهي الذي اصبح مكانا للتسبيح لله وكنا نسبحه في السجون.. هذا هو ملكوت الله.

المشاركة الثالثة كانت مع المطران " انجايولوس " وهو يخدم في كنيسة قبطية في بريطانيا وكان سكرتيرًا للبابا الراحل البابا شنودة الثالث

القمص انجايولوس
القمص انجايولوس
تصوير LINGA

انه لشرف عظيم ان اكون بينكم بسبب الرؤية والنبوة التي للكلية
جئت كشخص من خارج البلاد ولكن اشعر بالارتياح وسط فلسطين وبين اخوتي واخواتي الفلسطينيين واشعر بالارتياح في مهد المسيح وانا اشعر بالارتياح في تحدثي عن امور تختص بالملكوت والعدالة وحضور النور وسط الظلمة.

كنت سكرتير البابا شنودة الثالث ولا بد انكم تعرفون قلبه فيما يختص بالفلسطينيين اذ كان قلبه متحد معهم.

حكمت المسيحية في مصر لالاف السنين وكانت ملجأ لابراهيم وليسوع.

اشعيا 19 يتحدث عن مباركة شعب مصر. لا يتحدث فقط عن المسيحيين. نحن نشعر اننا مباركون ومحظوظون لان لدينا هذه البركة.

بعد شهر كانون الثاني في مصر بعد احداث ماسبيرو، تم قتل المسيحيين فقط بسبب تظاهراتهم.
كانت هناك حكومة اسلامية ظهرت ومن ثم اختفت. كان ايضا مظاهرات
خلال جميع الاحداث في الاونة الاخيرة ما زال المسيحيون في مصر، هم الاصليين، هناك العديد من الهجرات ولكن ما زال 90% من المسيحيين " اقباط " ولا يفكرون بمغادرة مصر.

33% من الاشخاص في مصر ليس لديهم اي وظيفة (نسبة البطالة) ارتفعت نسبة الديون بشكل كبير وارتفعت الاسعار وكان هناك انقطاع للكهرباء. 33% من النساء لم يشعرن بالأمان في الشارع.

فيما يختص بالمسيحيين شعروا انهم تحت الهجوم بالسنتين الاخيرتين، كان شعورهم يفوق شعورهم في العشرين سنة الماضية بسبب عدم الامان. كان يختص هذا الامر في محاولة من احد الاطراف التعدي على الطرف الاخر.

تم تدمير ايضا 50 كنيسة و 50 مؤسسة مسيحية. كان رد الفعل يفوق القدرة الانسانية. عاش مسيحيو مصر مسيحيتهم، كتبوا شعارات على الجدران المحروقة "انا اقول لكم احبوا اعدائكم".
هذه القوة اتت من معرفة الدين المسيحي بشكله الكامل.

لقد تصرف الاشخاص كما يحق لانجيل المسيح، كانوا بمثابة الحجارة التي تصرخ.
كان الكثير من وسائل الاعلام تحاول تشويه المسيحيين. ونفسها قالت ما بالكم ايها المسيحييون لماذا لا تصرخون وتغضبون. فاجابوا لقد قدمنا هذا لمصلحة مصر.. الحجارة يمكن ان تبنى من جديد.

نشكر الله لان الاضطهاد يحول الحجارة الى حجارة حية والموت الى حياة
حدثت امور كثيرة قي مصر جعلت نور المسيح يشع في مصر، بعد موت البابا شنودة الثالث كانت انتخابات البابا الجديد شفافة، ورأى الاخرون الفرق وهكذا سطع نور المسيح ونريده ان يسطع اكثر. طبعا هناك الم ولكن بعد الالم يوجد شفاء.

دعونا نواجه الامر... ماذا يحصل الان؟

ان مفهوم العدو في الايمان المسيحي هو مفهوم مربك. كوننا مسيحيين لا يجب ان يكون لنا اعداء ولكن لماذا يقول يسوع احبوا اعدائكم؟ اي احبوا الذين يظنون انهم اعدائكم.

يجب مواجه الشر، يجب ان نحوّل المنا الشخصي الى شفاء جماعي

ما الذي يساعدنا ان نرد على العنف، كيف لنا ان نرد بطريقة لها نعمة وشفاء؟
اولا، لدينا رجاء، مكتوب: اعطوا سبب الرجاء لكل من يسألكم.
ثانيا، ينظر الينا الاشخاص ويتسائلون، لماذا لديكم رجاء؟ هذا لان الله معنا الذي يعطينا الرجاء.

لقد دعاني الله شخصيا لاكون مدافعا عن حقوق الانسان

كنت جالسا في هذا المؤتمر وكنت اظن ان المسيح هو الحاجز الذي يأخذنا من مكان الى مكان اخر.. ليس بالفكر السلبي بل التحويل والانتقال.

اريد ان انهي بهذا النص الذي اجد نفس اكرره عدة مرات:
ليس فقط المسيحيين في فلسطين بل هناك ايضا مصر ونيجريا حيث يقدم المسيحيبن الشهادة.
نحن متضايقين ولكن لم نفقد الرجاء ونحمل دائما في جسدنا سمات يسوع المسيح
اخوتي واخواتي ليت نور المسيح يظهر في اجسادنا ايضا

المشاركة الرابعة كانت مع " موس نتلها " وهو من جنوب افريقيا

موس نتلها - Moss Ntlha
موس نتلها - Moss Ntlha
تصوير LINGA

في بداية العشرينات من عمري كنت اتسائل اذا كان من الممكن ان اكون امينا من الناحية الكتابية وفي نفس الوقت عادلا من الناحية السياسية. لقد ولدت انجيلي وتعلمت ان يسوع يطهرني من الخطية وبعذا اصبح جاهزا للذهاب الى السماء.

المشكله في افريقيا ان الخطيئة لم تكن شخصية بل دستورية اي خطيئة التفرقة العنصرية هي خطيئة بلدنا. واصبحنا نعيش في دولة كل شيء فيها خطية قانونيا.

عندما بحثنا عن طرق لنهاية الشر قالوا لي ان كل ما افعله هو زراعة الكنائس فرأيت ان الامر جميل فعملت على زرع كنائس اخرى.

ان عملي مع الكنيسة قادني الى التعرف على اشخاص اخرين من مسلمين ويهود وهكذا تمت رحلتي الاولى الى فلسطين.

اسمي موس اي موسى واردت ان ارى ارض موسى وتباركت من قصة اسرائيل وكيف بدأت والمعجزات التي حصلت بكل جزء من التاريخ والانتصارات العسكرية. لقد شعرت ان الله جدّي فيما يحصل لاسرائيل ولكن شعرت بالقلق لماذا لم اسمع الجانب الاخر من القصة، قصة الفلسطينيين.

عندما اشاهد التلفزيون، كل مرة ارى اي شخص يقف مع حجر ضد الجندي اقف بشكل اوتوماتيكي مع الشخص حامل الحجر.

اتيت مرة اخرى الى اسرائيل تلبية لدعوة اصدقائي الفلسطينيين وقد شاركت بمشروع له علاقة بالبيئة. ذهبنا الى غابة جنوب افريقيا وهو مشروع تم تمويله من يهود بجنوب افريقيا ولكن الغابة كانت في اسرائيل.

في زيارتي الثانية سمعت قصة اخرى ان تلك الغابة التي زرعت فيها شجرة انها كانت قرية فلسطينية حيث تم تدميرها وهجروا مواطنيها. لذا فان الشجر الذي كنا نزرعه خدم في ازاله هذه القرية. فزرت الغابة مجددا وبحثت عن الشجرة التي زرعتها واردت ان اقتلعها. قابلت فلسطينيا كبيرا بالعمر هناك فسألته ان يحدثني عن القرية. فاراني بيته وكل المعالم الرئيسية في تلك القرية. عدت الى اصدقائي اليهود وسألتهم، لماذا لم تقولوا لي ان الاشجار التي غرزناها كانت على انقاض قرية فلسطينية؟ فكان جوابهم انهم لم يعلموا... فصدقتهم.

احيانا نكون ساجذين بالحياة الامر الذي يقودنا الى امر اعمق. لقد ناقشت اليهود الذي دعوني لزراعة الشجرة ان هذا العمل هو عمل عنصري. قال صديقي انه لم يعرف عن النكبة وانه سيقوم باجراء الابحاث.

فتحدثنا اذا ما كانت اسرائيل دولة عنصرية، وتشجع العنصرية. فقلت لاصدقائي بيني وبينكم انا اسود وانتم بيض. ماذا تعتقدون انه له الامتيار اكثر فيما يقرر اذا كانت اسرائيل دولة عنصرية ام لا؟

لقد ذكرتني الحواجز بالطريقة التي كنا نعيشها نحن على يد الاعداء وكل هذه الامور التي رأيتها ذكرتي اننا كمسيحيين يجب علينا ان نصنع قرارا وان نصبح نحن جنودا متسلحين بالحق. عندما كنا في جنوب افريقيا كنا نحارب ضد الفصل العنصري لقد كان في غاية التعقيد. لقد كان نظاما عاليما معقدا ومدعوما احيانا من العالم الغربي.

لقد حاول العديد من الاشخاص مقاطعة هذا النظام ولكن للاسف تم دعم النظام من القوى الغربية.
عندما استميع الى قصة اسرائيل وفلسطين المقعدة، يذكرني ان لا نعقد امرا سهلا، لان الضحايا هم اشخاص يريدون ان ينخرطوا في هذا الامر.

ان نظام التفرقة العنصرية يجب ان ينتهي البارحة.

في الختام هناك الكثير من الاخوة والاخوات في بلدي، يجب ان يأتوا الى هذه الارض ويروا الذي رأيته. الى هذا اليوم ما زلت احب وأصلي من اجل اسرائيل ولهذا يجب ان نساعدها ان تفهم ما معنى اله العدل وما اظهره لنا اله العدل.

يجب ان نقطع على انفسنا التزاما فيما يختص بملكوت الله وهذا امرا لا نستطيع ان نكون غامضين فيه ويجب ان نأخذ قرارا.

شعب فلسطين واضح بالطرق التي يرديون ان ندعمهم فيها. الفلسطيني المسيحي. وآمل ان يحقق المؤتمر غايته.

صور مؤتمر المسيح امام الحاجز 3