ضمن الاحتفالات الكثيرة التي تقوم بها خدمة تبشير الأولاد بمناسبة اقتراب عيد ميلاد المجيد، قامت الخدمة اليوم الجمعة الموافق 20 كانون اول / ديسمبر 2013، بالاشتراك في ثلاث برامج بثلاث اماكن مختلفة.

ابتدأت الخدمة بداية بالمدرسة الانجيلية الاسقفية في الناصرة، حيث تمّ عرض برنامج العيد لصفوف البساتين، الاوائل مع الثواني ولصفوف الثالث والرابع على التوالي، وقد استمتع الاولاد بمسرح الدمّى خاصة بالمحادثة التي جرت بين الدمى لولو وسامي عن موضوع: " ماذا اهدي ليسوع "، و تمّ سرد قصّة ميلاد الرب يسوع وكل التحديات التي واجهت القديسة مريم العذراء ويوسف النجار، كما وقام الطلاب بترنيم الترانيم الميلادية الجميلة.

بعد ذلك زار طاقم جمعية تبشير الأولاد "حضانة مسّار" في حي شيكون العمال العرب في الناصرة.
ومن هناك انطلق الطاقم الى قرية كفرياسيف للمشاركة باحتفال اولاد مدارس الاحد في كنيسة كفر ياسيف الانجيلية الاسقفية التي يرعاها القس "بلال حبيبي". وكانت الكنيسة قد احتشدت بعدد كبير من الاولاد والبنات، اكثر من 400 ما عدا المرشدين وكبار السن.

وقد شارك من طاقم الفريق كل من الاخ صموئيل باشا المسؤول التقني، والاخ فادي حنا مدير الجمعية، الاخت ريما نقولا والاخ يوسف سمعان الذي شارك بحوار الدمى.

وقد قدمت الطالبة كريستين حبيبي ترنيمة "في عيد ميلادك" ( ترنيمة لفريق الحياة الافضل ) أبهرت الحضور بأدائها وصوتها المميز.

وفي ختام اللقاء وزع بابا نويل كاسات الشوكولاته على الاطفال.

من الجدير بالذكر ان الكثير من الاطفال كانوا من خلفيات غير مسيحية، حضروا للاحتفال مع مدارس الاحد بعيد ميلاد الرب يسوع.