وصلتنا اليوم رسالة من اعضاء حياة المحبة تطلب من اداره موقعنا ان نزيل اسم موقعهم الخاص بهدية عيد الميلاد والمعروف بهدية "يسوع المسيح هو العيد" وذلك بعد ان نشرنا برنامج هذه الحملة حسب طلبهم. والسبب يعود الى كثرة الطلبات التي توجهت الى موقعهم عبر موقع الرامة ام بي سي بطلب "هدية العيد" وخصوصاً من جمهورية مصر العربية.

وذكر الأخ رجائي سماوي أن حياة المحبة ليست جاهزه بعد لارسال هدية العيد وانهم سينتهوا من الاستعدادات بعد يومين. وقال ايضاً انهم لا يستطيعون ارسال هدايا العيد الى خارج البلاد.

وقال ايضا ان حياة المحبة سترسل لنا المزيد من التفاصيل عن البرنامج عندما يجهز.