اعلنت وزارة السياحة في اسرائيل ان 75 الف سائح دخلوا البلاد في يوم 24 كانون أول/ديسمبر الحالي، من أجل الاحتفال بعيد الميلاد في الأرض التي سار عليها السيد المسيح.

وقال التلفزيون الاسرائيلي ان أكثر من 30 بالمائة من السائحون كانوا من المسيحيين الذي اردوا الاحتفال بالميلاد، ومع ان اسرائيل عرضت عليهم زيارة منطقة الشمال الخضراء ذات المناظر الطبيعية الخلابة لكي يصرفوا اموالهم داخل اراضيها، الا ان السائحين فضلوا منطقة بيت لحم والقدس.

وقالت مصادر اسرائيلية أن كل سائح يدفع ما يقارب الـ 500 - 1000 دولار اثناء زيارته لاسرائيل، هذا يعني ان الخزينة الاسرائيلية دخلها ما بين 37.5 - 75 مليون دولار جراء عيد الميلاد لوحده، لكن مصادر اخرى أكدت ان الخزينة دخلها 400 مليون دولار من جراء عيد الميلاد لوحده.