انتقلت الى الامجاد السماوية صباح اليوم الأخت زكية ابراهيم خازن "ام طالب" والدة الأخ بشارة خازن خادم الانجيل في قرية البعنة.

وقد دخلت راحته عن عمر يناهز السابعة والسبعون عاماً
وسيتم تشييع جثمانها اليوم الجمعة 23.01.2009، الساعة الثالثة بعد الظهر في كنيسة الروم الارثوذكس في قرية البعنة، تقبل التعازي في بيت اولادها في البعنة.

نتقدم من موقع لينغا وجميع الكنائس في الأراضي المقدسة الى عائلة الأخ بشارة خازن باحر التعازي متذكرين كلمات بولس الرسول في الرسالة الأولى الى اهل تسالونيكي 4: 13 ثم لا اريد ان تجهلوا ايها الاخوة من جهة الراقدين لكي لا تحزنوا كالباقين الذين لا رجاء لهم. 14 لانه ان كنا نؤمن ان يسوع مات وقام فكذلك الراقدون بيسوع سيحضرهم الله ايضا معه. 15 فاننا نقول لكم هذا بكلمة الرب اننا نحن الاحياء الباقين الى مجيء الرب لا نسبق الراقدين. 16 لان الرب نفسه بهتاف بصوت رئيس ملائكة وبوق الله سوف ينزل من السماء والاموات في المسيح سيقومون اولا. 17 ثم نحن الاحياء الباقين سنخطف جميعا معهم في السحب لملاقاة الرب في الهواء.وهكذا نكون كل حين مع الرب. 18 لذلك عزوا بعضكم بعضا بهذا الكلام.