استضافت كنيسة الناصري في حيفا يوم السبت 22/ايلول الاخوة من النرويج كل من القس شيل هالتروب والقس بيير رونهوفد.

ابتدأ القس بطرس غريّب راعي الكنيسة في قراءة مزمور 122, تلتها فترة عبادة وترنيم.

بعد فترة العبادة رحب القس بطرس بالضيفين ودعى اولا القس بيير ليعطي تأمل من سفر يشوع الأصحاح الاول مشددا ومشجعا الكنيسة والحضور من الآية 9 على التشدد والتشجع بالرب. حاثا الكنيسة بأن ترى ما لا يرى.

ثم دعى القس بطرس القس شيل الى المنبر ليعطي رسالة الرب والتي كانت تتطرق لعلاقة الجسد مع الرأس المسيح وكذلك الى علاقة الجسد الأعضاء مع بعضهم البعض، مع الحث على النمو في معرفة الرب والخروج للكرازة باسمه.

اختتم القس شيل رسالته بدعوة الجميع لتقدم الى الامام ليصلي من اجلهم بحسب حاجاتهم ويمسحهم بالزيت. وقد ساد روح الرب في الكنيسة حيث ان الجميع شعر بحضور الله الكامل في الاجتماع.

بنهاية الاجتماع تم دعوة الحضور للشركة ولتناول بعض التضييفات مرحبين بالضيوف.

اجتماع انتعاشي خاص في كنيسة الناصري
القس بيير رونهوفد والقس بطرس غريّب

اجتماع انتعاشي خاص في كنيسة الناصري
القس شيل هالتروب والقس بطرس غريّب