بيت لحم – إجتمع مجلس الكنائس الإنجيلية المحلية في الأراضي المقدسة قبل يوم أمس الإثنين 19/9/2011 مع اللجنة العليا للإتحاد الأوروبي المعمداني و الذي يضم في عضويته أكثر من 50 إتحاد من الدول الأوروبية في مطعم كريسماس بل.

جاء هذا الوفد الأوروبي إلى فلسطين دعماً للشعب الفلسطيني بينما قام بعقد مؤتمره السنوي في الناصرة إحتفالاً بمرور مائة سنة على العمل المعمداني في الأراضي المقدسة.

رحب بالوفد الدكتور القس منير قاقيش بحضور رعاة و خدام مجلس الكنائس الانجلية، و قام رئيس الإتحاد الأوروبي بتقديم كلمة مشجعة قال فيها: "نحن هنا لتعرفوا أن لكم إخوة يدعمونكم و مهتمون بكم". بعدها تشاركوا معا بتناول طعام العشاء على شرف الزوار بحضور 45 شخصا.

في نهاية الاجتماع صلوا جميعا من اجل الشعب الفلسطيني ولكي يوفق الله الخطوة التي يقوم بها الرئيس محمود عباس في هيئة الأمم المتحدة، وشكروا الله وحمدوه لانه يجمع الإخوة مع بعضهم البعض في مدينة بيت لحم – مدينة السلام و المحبة.

صورة جماعية لأعضاء مجلس الكنائس الإنجيلية المحلية بالأراضي المقدسة و اللجنة العليا للإتحاد الأوروبي المعمداني
صورة جماعية لأعضاء مجلس الكنائس الإنجيلية المحلية بالأراضي المقدسة و اللجنة العليا للإتحاد الأوروبي المعمداني

القس د. منير قاقيش رئيس مجلس الكنائس و القس طوني بك سكرتير الإتحاد الأوروبي المعمداني
القس د. منير قاقيش رئيس مجلس الكنائس و القس طوني بك سكرتير الإتحاد الأوروبي المعمداني