يكتمل يوم الاثنين 30.6.2008 القسم الأول من حملة "العوده الى اورشليم" التى تقوم بها خدمة "حياة المحبه" والكنائس الانجيليه في البلاد . اشتمل هذا القسم على مؤتمر في فندق الاراضي المقدسه في القدس بالاضافه لخدمة لمؤمني بيت لحم الذين تعذر عليهم الحضور للقدس نظراً لمنع اهل الضفه الغربيه الدخول لاسرائيل.

اشترك في المؤتمر في القدس قسوس وقادة من البلاد مع ضيوف اجانب من عدّة دول من انحاء العالم حضروا خصيصاً للاشتراك في الحمله. كان الهدف من المؤتمرهو التجهيز للانطلاق في المأموريه العظمى تماماً كما يوم الخمسين واعادة الانجيل بقوة من اورشليم –المكان الذي خرج منه-الى كل انحاء اسرائيل وفلسطين.

اشتمل المؤتمر على فترات تسبيح من فريق key note الامريكي وايضاً باللغه العربيه بقيادة القس جاك ساره والاخت جسرا ادرنلي. بعدها استمع المؤتمرين لسلسة عظات من القس الدكتور جول هانتر وهو راعي كنيسة نورث لاند في اورلاندو فلوريدا وهي كنيسة من 12 الف مؤمن . القس هانتر هو عضو مجلس مجمع الكنائس الانجيليه العالمي بالاضافة لمناصب اخرى. تمحورت عظاته حول تجهيز الكنيسة للمأمورية العظمى ، ارسال الكنيسه ، زرع الكنائس وكيف نكون شهوداً.

كما شارك الدكتور ديلا اداديفو نائب رئيس حياة المحبة العالميه بعظه حول ملكية الكنيسة للمأمورية العظمى ومفهوم البركه في وعد الرب لابراهيم.
كما اشتمل المؤتمر على ندوات عديده وورشات للتحضير للخدمه العمليه في الاسبوع الذي يلي المؤتمر.

وكان فريق حياة المحبه قد نشر اعلانات ضخمة في الجرائد ،مواقع النترنت ولافتات في الشوارع تعرض على القراء الحصول على نسخ من الكتاب المقدس والقيام بزيارات للمهتمين . سيقوم الضيوف بالاشتراك مع مؤمني الكناس المحليه في الجليل بالقيام بالزيارات وتوزيع رزم خاصه مع مواد مسيحيه.
كما سيقوم فريق بلو سكاي ناين بحفلات موسيقيه مسيحيه تبشيريه للشباب باسلوب موسيقى الروك والهيب هوب في عدة مواقع في الشمال ما بين 1-5 من تموز وبعدها يعود المؤتمرون للقدس لينطلقوا بعدها للتبشير في انحاء العالم.