أقام مجلس الكنائس الإنجيلية في الأراضي المقدسة حفل تأبين للأخ رامي عيَّاد في بيت جالا وذلك مساء يوم الأحد الموافق 21/10/2007.

ولقد افتتح الحفل رئيس المجلس القس منير قاقيش بقوله: " إن الطريقة الصحيحة لتكريم الأخ رامي هي أن نعيش للرب ونقرأ الكلمة ونشهد عنه، وقال نحن لا نحزن حيث أن لنا رجاء وهو رجاء القيامة وكما قام المسيح سيقوم الموتى في المسيح أيضاً..." ، وقد شارك في حفل التأبين هذا مجموعة من القسس منهم القس اليكس عوض والقس نهاد سلمان والقس بسام بنورة. والقس موسى أبو علي الذي أعطى الكلمة وهي " نستطيع مواجهة الموت لان المسيح حي"  ، وقاد الترانيم القس داني عوض، وأعطى الأخ لبيب مدانات كلمة مختصرة عن حياة وخدمة الأخ رامي عيَّاد ، وشاركت الأخت جوديت أبو علي بترنيمة خاصة وكذلك الأخ جريس برانسي بترنيمة أخرى خاصة.

و لقد حضر التأبين القس هاني صايغ و عائلته من عكا ،و صلى القس هاني للأخ مجدي أنور في نهاية التأبين

اختتم الحفل بالصلوات لأهل رامي وكنيسة غزة ووضع الأيدي للمسؤولين الأخ لبيب مدانات والقس مجدي أنور ثم بالصلاة الربانية.