من جديد، كرر رئيس الوزراء الهنغاري، فيكتور أوربان تحذيره، من أن البلدان التي توافق على استقبال المهاجرين "ستشهد تراجعا في نسبة عدد المسيحيين فيها".

وبحسب ما تابعت لينغا، ففي كلمة له خلال اجتماع بالعاصمة بودابست، أمس الأحد، تطرق رئيس الوزراء الهنغاري إلى انتخابات البرلمان الأوروبي المقررة في أيار القادم، وقال إن مؤيدي ومعارضي المهاجرين سيتنافسون في تلك الانتخابات.

وأشار إلى تراجع معدل الولادات بشكل كبير في عموم أوروبا، ومحاولة دول أوروبا الغربية حل هذه المشكلة من خلال استقبال المهاجرين.

وقال: "الأمم ستندثر، الغرب سيسقط، فيما أوروبا غافلة وغير مدركة بأنها تعرضت للغزو"، مؤكدا أن المدن الأوروبية الكبرى ستصبح ذات غالبية مسلمة قريبا.

وتابع محذرا: "يتشكل عالم مسيحي مسلم في البلدان التي تستقبل المهاجرين، وتتراجع نسبة السكان المسيحيين"، معتبرا أن الاتحاد الأوروبي يريد تحويل أوروبا إلى "قارة مهاجرين".

يذكر انه ومنذ العام 2015، اتخذ أوربان إجراءات صارمة ضد الهجرة بما فيها بناء سياج حدودي من الأسلاك الشائكة، وانتقاده سياسات الاتحاد الأوروبي في ملف الهجرة ومجالات أخرى.