أوقفت السلطات الأمنية التركية في مدينة إسطنبول الخميس 28 أبريل/نيسان 2016، سوريا حاول بيع نسخة قديمة من التوراة عمرها 600 عام، مكتوبة على جلد حوت.

توراة عمرها 600 سنة

ورصدت فرق من مديرية مكافحة جرائم التهريب، السوري الذي حاول بيع النسخة المذكورة عبر شبكة الإنترنت.

وأشارت المصادر، أن أحد أفراد الشرطة تواصل مع المشتبه به، قبل نحو شهر، على أنه مشتر، وطلب صورا ومقاطع فيديو لنسخة التوراة الموجودة لديه، وأوهمه بنيته دفع مبلغ خمسة ملايين دولار لإتمام الصفقة.

وأوقفت الفرق الأمنية، المشتبه به، عقب مقابلته المشتري الوهمي، في أحد الفنادق داخل منطقة السلطان أحمد في إسطنبول، وصادرت نسخة التوراة التي يبلغ حجمها 48.78 سم.

وأضافت المصادر، أن المشتبه به أحيل إلى النيابة العامة في إسطنبول، عقب انتهاء الإجراءات الأمنية بحقه في مديرية الأمن، لتحيله الأخيرة بدورها إلى المحكمة المناوبة التي قررت إخلاء سبيله شريطة وضعه تحت الرقابة القضائية.

وذكر المشتبه به خلال التحقيقات التي أُجريت معه، أن نسخة التوراة ملك لأسرته، وأنه قام بتهريبها من سوريا إلى تركيا.

وبيّنت المصادر، أن خبراء من متحف "طوب قابي"، أكدوا بعد إجراء فحوصات أولية على التوراة، أنها نسخة أصلية.