قراصنة يدعمون تنظيم الدولة الاسلامية الارهابي

اخترق قراصنة يوم امس الجمعة حسابات لعدد من وكالات الاعلام الامريكية على شبكة التواصل الاجتماعي تويتر وارسلوا منها تغريدات تتضمن انباء كاذبة.

وتناولت التغريدات المفركة اخبارا عن اطلاق مواجهة بين امريكا والصين وبأن الاخيرة اطلقت صواريخ على حاملة الطائرات الأمريكية جورج واشنطن، مما ادى الى اعلان مسؤول في البنتاغون ان ما نُشر عبر الوكالة ليس صحيح وانه لا وجود لمواجهة مسلحة مع الصين.

وعلى صفحة وكالة يو بي آي، غرّد القراصنة عن اعلان بابا الفاتيكان عن بدء الحرب العالمية الثالثة!

وقد تمكنت الوكالات الاعلامية من السيطرة على صفحاتها عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر وحذف كل التغريدات الكاذبة التي اضافها القراصنة.

وافاد موقع ا.ف.ب ان مجموعة قرصنة الكترونية موالية لتنظيم الدولة الاسلامية، اخترقوا حساب القيادة الوسطى في الجيش الامريكي سنتكوم على تويتر، لكن البنتاغون أكد أنه لم يتم اختراق أي شبكة معلوماتية حساسة أو كشف أي معلومة سرية.