استقبلت الطائفة الانجيلية بمصر أمس الجمعة وفد أساقفة من الكنيسة الأرثوذكسية للتهنئة بعيد الميلاد المجيد نيابة عن البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، حيث حضر إلى مقر الطائفة الأنبا موسى، أسقف الشباب والانبا مرقس أسقف شبرا الخيمة وتوابعها والأستاذ جرجس صالح الأمين العام لمجلس كنائس الشرق الأوسط.

وكان في استقبال الوفد الدكتور القس صفوت البياضي رئيس الطائفه الانجيلية بمصر والدكتور القس أندريا زكي اسطفانونس نائب رئيس الطائفة الإنجيلية في مصر، ومدير عام الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية. والقس رفعت فكري رئيس مجلس الإعلام والنشر بالكنيسة الإنجيلية. بالإضافة الي عدد من اعضاء المجلس الملي العام ومنهم القس داود إبراهيم والسيدة فوزيه صموئيل حبيب عضو المجلس الإنجيلي العام والشيخ كمال خله.

وكذلك عدد من رؤساء المذاهب الانجيلية بمصر القس سعيد ابراهيم رئيس مجمع الايمان والقس سمير صادق رئيس مجمع الرسولية بمصر هذا بخلاف عدد من القسوس الإنجيليين القس سليمان صادق والقس كمال يوسف والقس نادي لبيب.

الجدير بالذكر أن هذه هي السنة الثانية التي تقدم فيها الكنيسة الأرثوذكسية التهنئه للكنيسة الإنجيلية من خلال وفد رسمي وذلك بعد تولي البابا تواضروس الثاني مسئولية الكنيسة.