عقب الهجمات المتكررة التي يتعرض لها المسيحيين من جماعة بوكو حرام في نيجيريا في السنوات الاخيرة، قال رئيس الجمعية المسيحية في نيجيريا القس آيو اوريتسيجافور للنواب الامريكان، ان الطوائف المسيحية في نيجيريا مهددة بالانقراض، وطلب مساعدتهم لمكافحة الجماعات الاسلامية المتطرفة المشهورة باسم بوكوحرام التي تهاجم المسيحيين دون.

وقال ان الهجمات لم تعد تستهدف الكنائس فقط وانما تستهدف ايضا المدارس، حيث يقوم الارهابيون باطلاق النار على الصفوف عندما تكون مليئة بالاطفال، وذلك لان الحركة الارهابية عازمة على تطبيق الشريعة الاسلامية حتى في المدارس وتسعى نحو اسلمة نيجيريا بالكامل.

وقال اوريتسيجافور  ان لأمريكا خبرة واسعة في الدفاع عن حقوق المدنيين ويأمل منها التحرك لايقاف الابادة الجماعية بحق المسيحيين في نيجيريا.