وقعت عدد من الإشتباكات بين عدد من السلفيين والأقباط في شبرا الخيمة في محافظة القليوبية (شمال القاهرة)، إثر قيام سلفيين منع عمال أقباط من بناء مرحاض ملحق بمبنى الخدمات التابع لكنيسة أبومقار، الى ان تدخلت قوات الأمن لفض الاشتباكات والسيطرة على الموقف.

فيما قال القس أيوب زكي يوسف، كاهن كنيسة أبومقار بشبرا الخيمة، إنهم خلال العمل في بناء مرحاض بمبنى الخدمات، بترخيص صدر في 8 تشرين ثاني / نوفمبر من العام الماضي، فوجئوا بحصار المبنى من قبل عشرات السلفيين، مطالبين الكاهن والعمال بوقف البناء بحجة وقف تصريح البناء. وتابع القس بأن سلفي يدعى هاني، اتصل بقسم الشرطة، وطالبني بأوراق الترخيص، كما لو كان قيادة أمنية.

وطالب السلفيون المحتجون بالقبض على راعي الكنيسة والعاملين بمركز الخدمات التابع لها، لقيامهم بالبناء دون ترخيص وتوسعة المركز بدون حصولهم على ترخيص من الأساس، حسب قولهم.

ومن جهة اخرى، أعلن عدد من النشطاء الأقباط اعتصامهم داخل مقر الكنيسة للتصدي لأي محاولات لاقتحامها.

و الى ذلك اصدر محافظ القليوبية قرارًا بوقف العمل بالبناء بالكنيسة لحين حل الخلاف والتوصل إلى حل للخلاف بين أهالي المنطقة والقائمين على المبنى. و كان قرار المحافظ هذا جاء بعد تدخل قيادات المحافظة والقيادات الأمنية والدينية والعقلاء بالمنطقة، و من ثم انصرف السلفيون المتجمهرون من أمام الكنيسة.