القس يوسف نادرخاني
القس يوسف نادرخاني يتحدث في مؤتمر التضامن المسيحي العالمي في لندن بتاريخ 10/11/2012 - تصوير التضامن المسيحي العالمي

اعتقلت الشرطة الايرانية القس يوسف نادرخاني وزجت به في السجن في يوم عيد الميلاد المجيد، بحجة عدم استكمال الأوراق الخاصة به. مما جعل العديد من المصادر تشك أن ايران تريد أن تحرم القس نادرخاني الاحتفال بعيد الميلاد مع عائلته.

ويعتبر التوقيت لاعتقاله بالتوقيت الحساس والمؤثر خاصة انها المرة الأولى التي كان سيحتفل فيها القس نادرخاني مع عائلته بعد ثلاثة سنوات قضاها في السجون الايرانية.

حيث كان قد اعتقل في 19 تشرين أول/ اكتوبر 2009 بعد أن احتج على القرار الذي صدر لاجبار جميع طلاب المدارس قراءة القرآن في المدارس حتى من غير المسلمين، وبتهمة التبشير بالمسيح وسط المسلمين وبتهمة الردة. وقد قضى في السجن 1062 يوما، واطلق سراحه في أيلول/سبتمبر بعد صلوات طويلة.