قال نادر مرقس، عضو المجلس الملي بالإسكندرية، إن الكنيسة استعانت بشركات أمن خاصة لتأمين الكنائس خلال احتفالات أعياد الميلاد، وذلك اعتبارًا من صباح غدٍ الأحد، مشيرًا إلى أن ذلك يأتي بالتنسيق مع قوات الأمن بالمحافظة، التي ستتولى تأمين الكنائس من الخارج.

وأكد مرقس أن الجو العام الذي قد يوحي بوجود ما أسماه بـ"بعض التيارات المتشددة" لن يؤثر على إقبال المسيحيين على كنائسهم لحضور قداس أعياد الميلاد، مشيرًا إلى أن مصر ستظل آمنة مهما حدث.

من جانبه، أكد مدير مباحث الإسكندرية لـ"بوابة الأهرام" أن تشكيلات من الأمن المركزي وقوات من الأمن العام والمباحث الجنائية ستقوم خلال ساعات بالانتشار في محيط 103 كنائس بالإسكندرية لتأمين إقامة الشعائر الدينية للأقباط واحتفالات أعياد الميلاد.