ذكر مخرج عراقي، اليوم الاربعاء، ان إذاعة "العهد الجديد" التي بدأت بثها التجريبي يوم أمس الثلاثاء في محافظة البصرة تعتبر الإذاعة المسيحية الأولى في جنوب العراق.  
وقال رياض متي  إن "أبناء الطائفة المسيحية في البصرة يحتفلون اليوم بانطلاق بث أول إذاعة مسيحية متخصصة بهم". وأضاف متى أن "بث الاذاعة سيكون تجريبيا خلال الفترة المقبلة ليتسنى للكوادر الفنية والتحريرية الاستعداد للبث الفعلي في أقرب وقت ممكن"، مشيرا الى أن "البث سيكون في هذه الفترة الى الساعة الثانية بعد الظهر فقط".
 
وأوضح أن "برامج الإذاعة ستتضمن دراسات مهمة عن الكتاب المقدس ولاسيما الأمور التي تتحدث عن المحبة والسلام والتسامح".
 
وبحسب متي فإن "الاذاعة ستنفتح على جميع فئات الشعب العراقي متخذة من الصفة الإنسانية الرابط المشترك لجميع الأديان والطوائف".
ويتعرض المسيحيون وكنائسهم بين فترات متباينة الى هجمات من قبل جهات مجهولة ما دفع الكثير منهم الى النزوح صوب محافظات اقليم كردستان وخارج العراق، وقبيل اجراء الانتخابات تزايدت حدة الهجمات ضدهم، وقتل نحو ثمانية اشخاص في غضون 10 ايام بمحافظة نينوى.

وكان قانون الانتخابات الذي صادق عليه مجلس النواب العراقي في شهر تشرين الثاني/نوفمبر من عام 2009 قد نص على تخصيص خمسة مقاعد كوتا للمسيحيين في كركوك، واربيل، ودهوك، وبغداد، ونينوى، بمعدل مقعد واحد لكل محافظة.

وبحسب النتائج التي اعلنتها مفوضية الانتخابات فإن قائمة الرافدين حصلت على ثلاثة مقاعد من 28029 صوتا، بينما حصل المجلس الشعبي الكلداني الاشوري على المقعدين المتبقيين من مقاعد المسيحيين.

الرافدين