موسكو - يو بي أي
قتل مسلح مجهول الكاهن الروسي دانيال سيسوييف وجرح كاهناً آخر في هجوم على كنيسة ارثوذكسية، جنوب العاصمة الروسية موسكو.

ونقلت وكالة "نوفوستي" اليوم الجمعة عن المحققين أن منفذ الهجوم دخل كنيسة "سانت توماس" الواقعة جنوب موسكو، ليل أمس الخميس، وأطلق النار من مسدسه على سيسوييف (35 سنة)، وأصاب آخر بجروح.

وأشار المحققون إلى أن سيسوييف لم يقتل على الفور بل توفي لاحقاً في المستشفى متاثراً بجراحه.

وكان سيسوييف معروفاً كمبشر نشط، عمل في مناطق مختلفة من البلاد، وكان ينظم دورات دينية في موسكو ومدن أخرى، وهو مؤلف أصدر عدداً من الكتب.

وقال المحققون انه كان تلقى تهديدات بالقتل، واعتبروا أن القاتل تعمد فعلته لدوافع دينية.