قس هايتي يسمع قصص الانكسار واغتصاب المهربين للنساء أمام عائلاتهن

وصف القصص التي سمعها من المهاجرين الهايتيين بأنها "مفجعة"، وأوضح أن البعض صادف مهربين في بنما، وقال إنهم قاموا بنهبهم واغتصابهم.
25 سبتمبر - 08:04 بتوقيت القدس
قس هايتي يسمع قصص الانكسار واغتصاب المهربين للنساء أمام عائلاتهن

يحث راعي كنيسة هايتية في تكساس المهاجرين الهايتيين على الامتناع عن السفر إلى الولايات المتحدة لأنه سمع قصص "مفجعة" عن "الانكسار" فيما يتعلق بالانتهاكات التي تتعرض لها عائلات المهاجرين في رحلاتهم إلى الحدود.

جاكوب جين جوندي هو راعي كنيسة Walk by Faith International Missionary Church في إل باسو، تكساس، والتي تدير مأوى مخصصًا للمهاجرين الهايتيين. في حين أن كنيسته تبعد أكثر من 400 ميل عن بؤرة تدفق المهاجرين الهايتيين في ديل ريو، فقد استقبلت مئات المهاجرين الهايتيين منذ أبريل. 

في حين لا يوجد سوى عدد قليل من المهاجرين في الكنيسة حاليًا، يتوقع جوندي أن يأتي تدفق اللاجئين في أي وقت من ديل ريو، حيث خيم الآلاف تحت الجسر الدولي. في مقابلة مع The Christian Post، أوضح جوندي أنه في حين أن كنيسته توفر احتياجات أولئك الذين يأتون، فإنه لا ينصح مواطنيه الهايتيين الذين يتطلعون إلى الفرار من الفقر والجريمة في الدولة الواقعة على جزيرة الكاريبي للقيام بالرحلة الطويلة إلى الولايات المتحدة وحذر من المخاطر التي يتعرض لها العديد من المهاجرين الهايتيين الذين ساعدتهم كنيسته أثناء سفرهم من دول أمريكا الجنوبية مثل البرازيل وتشيلي - حيث أقام الكثيرون منذ زلزال عام 2010. 

قال: "جلسنا أنا وزوجتي ونصلي ... مع العديد من الفتيات اللاتي تعرضن للاغتصاب، والعديد من النساء المتزوجات اللاتي تعرضن للاغتصاب في بنما أمام أطفالهن وأزواجهن". "نصلي مع الرجال الذين جلسوا وشهدوا زوجاتهم يمرون بهذه الأشياء. و ... لا يمكنهم قول أي شيء. لا يمكنهم فعل أي شيء. أرى انكسار قلوب هؤلاء الرجال." 

شارك المقالة:
هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك راسلنا