القس بسام بنورة

القس بسام بنورة

ولد وعاش حياته في مدينة بيت ساحور، المعروفة باسم حقل الرعاة في فلسطين. بعد إنهاء دراسته العليا، عمل محاضرا في كلية بيت لحم للكتاب المقدس، ثم استقال من التعليم وأصبح مديرا لإحدى المؤسسات المسيحية في القدس وراعيا لكنيسة حقل الرعاة الإنجيلية في بيت ساحور. ويخدم مؤقتا في رعاية كنيسة ناطقة باللغة العربية في العاصمة الامريكية واشنطون.


يكتب في الموقع منذ: 13/01/2009
عدد المشاركات المنشورة: 103

مقالات القس بسام بنورة

يجب التأكيد من البداية على أن كل النّاس خطاة، وأنّ كل إنسان فاسد وملوث: هذه الحقيقة نشاهدها ونعيشها ونختبرها في حياة النّاس في كل المجتمعات البشريّة كل يوم
24/03/2018 0
يرفض المسيحيون الحروب ولا يعملون من أجلها. وإذا حصل ووقعت الحروب، فإن على المسيحيين أن يصلّوا ويعملوا بقوة على وقفها
16/03/2018 0
في هذه القصة نكتشف أنه قد يكون شخصًا أو أشخاصًا في أماكن أو وظائف لا نتوقعها، ومع ذلك يؤمنون برب المجد يسوع. ولا يوجد في الإنجيل المقدّس إلّا حالتين فقط مدح فيهما الرّب يسوع إيمان
05/03/2018 0
ما يفعله دعاة الحروب هو اقتباس كلمة أو جملة من سياقها لتبرير دعوتهم للقتل والحروب. أما الرّب يسوع فإنه لا يدعو نهائيًا إلى الحروب، ولا يبررها، ولا يعطيها أية صفة مقدّسة.
25/02/2018 0
جاء نيقوديمس إلى لقاء السيد المسيح وعنده صورة ضيّقة ومشوهة عن الله. فهو كفريسي وعضو في مجلس السنهدرين الأعلى، اعتقد أن الله يحب اليهود فقط، بل اعتقد أن الله هو إله اليهود فقط...
27/01/2018 0
"وكما رفع موسى الحية في الْبرية". هذه الكلمات القليلة كانت كافية بالتأكيد لتذكير نيقوديموس بالقصة الكاملة للحية النحاسية كما جاءت في سفر العدد "وارتحلوا من جبل هور في طريق بحر سوف..."
16/01/2018 0
بعد أن بين الرّب يسوع المسيح لنيقوديموس حقيقة الولادة من فوق وأهميتها، نكتشف أن نيقوديموس لم يفهم ما كان يتحدث عنه السيد المسيح
02/01/2018 0
صلى نبي الله إشعياء بحرارة معبرًا عن جوع قلبه إلى مجيء الله إلى العالم. وصلاة إشعياء إلى الله طالبًا منه أن يشق السماء وينزل، كانت صلاة الكثيرين في أيامه. والله استجاب بعد 800 عام
24/12/2017 0
رسالة الميلاد ليست مثل بقية الرسائل، هي رسالة من الله الذي يحبكم ويريد لكم أن تفرحوا وأن تصير أموركم إلى الأفضل. هي دعوة شخصية الى الفرح...
18/12/2017 1
المولود من الجسد، أي المولود من أب وأم بشريين، يأخذ عن أبويه الطّبيعة البشرية الفاسدة، ويعيش في هذه الطّبيعة ويرتكب الخطايا والشرور بسبب ما ورثه
09/12/2017 0

مقالات القس بسام بنورة الاكثر تعليقاً