القس اشرف ابيشاي

القس اشرف ابيشاي

خادم الانجيل وهو مبشر ومعلم يخدم في الجليل.


يكتب في الموقع منذ: 25/04/2011
عدد المشاركات المنشورة: 13

مقالات القس اشرف ابيشاي

احد الطرفين لديه كبرياء في داخله يعتد بنفسه ولا يرضى التنازل عن موقفه فكل طرف من الطرفين يعتقد انه على صواب والاخر على خطأ وبالتالي فان احد الطرفين او كلاهما لا يغفر ولا يسامح
21/03/2020 1
لمَ الشّرور؟ لماذا يسمح الله الخالق والمتسلِّط في مملكة النّاس بالشرّ؟ هل هو عاجز عن ردع الشرّ وإزالته؟ إن كان عاجزا، فهو إذا ليس كلّي القدرة، أو هو يُريده، أو عنده خطّة مُعيّنة من خلال
19/03/2020 0
هناك تساؤل: ما الفرق بين يهوذا وبطرس الذين خانا الرب يسوع؟ فكلاهما أخطأ. يهوذا قال: “خطئت إذ أسلمت دما بريئا”! وبطرس خرج وبكى بكاء مرا فالاثنين ندما. أين الفرق إذًا؟
18/03/2020 0
يجب أن يكون كل عضو يخدم بطريقة ما، ويجب أن يتذكر كل خادم للرب أن الأمر أكثر من مجرد خدمة الناس؛ بل محبتهم: "بالْمَحَبَّةِ اخْدِمُوا بَعْضُكُمْ بَعْضا" (غلا 5: 13). وقد تأخذ خدمة الكنيسة عدة
12/03/2020 1
عليك أن تدرك انك اصبحت ابن ملك الملوك ورب الارباب، ومركزك في المسيح، وبجانبك سيف الروح الذي هو كلمة الله وان لديك سلطان الله، ان تخوض هذه الحرب الروحية وتخرج منتصرا
07/03/2020 0
خاصم الشعب موسى وقالوا له اعطنا ماء لنشرب. فقال موسى لماذا تخاصمونني. لماذا تجربون الرب. عطش هناك الشعب وتذمروا على موسى وقالوا له ايضا لماذا اصعدتنا؟
13/01/2020 0
غفران الله لا يعتمد على أعمالنا. فالغفران والخلاص مؤسسين بالكامل في شخص الله وعمل المسيح الفدائي على الصليب. ولكن أفعالنا تظهر إيماننا وتبين مدى فهمنا لنعمة الله (أنظر يعقوب 2: 14-26 ولوقا 7: 47).
28/08/2019 0
خلع النعل يعني خلع المسؤلية وانه غير مستحق ان يسير بنعله على ارض اخيه المتوفي وايضا عندما ندرس مثال بوعز سنفهم ان خلع النعل علامة اتفاق لا رجعه فيقول ان هذا ما هو اختاره وهو
27/07/2019 2
يجد المؤمن في كنيستنا جميع خدمات الكنيسة: فهي تمارس المعمودية طاعةً لوصية الرب: "اذهبوا وتلمذوا جميع الامم وعمدوهم باسم الاب والابن والروح القدس وعلموهم ان يحفظوا جميع ما اوصيتكم به"
17/12/2011 5
بداية يطيب لنا أن نذكر أن كنيستنا ليست جماعة مُستحدثة او مجموعة مُحتجّة ثائرة على وضع سائد خاطئ او ضعيف. بل كنيستنا تننمي إلى إنجيل ربنا ومخلصنا يسوع المسيح والذي منه نستمد إسمنا "انجيلية" ومرجعية
12/12/2011 11

مقالات القس اشرف ابيشاي الاكثر تعليقاً