سنة أخرى تنتهي، وها سنة 2011 على الأبواب. لقد توجه طاقم لينغا شباب إلى عدة شباب وشابات من كنائسنا لنسمع أمنياتهم للعام الجديد. وها نحن نعرض أمامكم ما تمناه الشباب والشابات.
نشكر الأخت ماريا أبو حنا لمساعدتنا بالتوجه إلى قسم كبير من الشباب والشابات...

بشار شاميبشار شامي – الناصرة:
امنياتي للسنة الجديدة ان تزداد المحبة بين المؤمنين أولاً لاْنه بهذا يعرف الجميع اننا تلاميذ المسيح ان كان لنا حب بعضنا لبعض, ان يكون تفاهم, تسامح, تقارب ومحبة أكثر فأكثر بين المؤمنين, "مهتمين بعضكم لبعض اهتماماً واحداً..." هذا أولاً
ثانياً: أنا أرى أن الكثير من المؤمنين يعيشون في فتور روحي وكسل روحي, متقوقعين على أنفسهم في بيوتهم وكنائسهم. اتمنى ان يتوبوا عن هذا الفتور وأن تزداد الحرارة الروحية عندهم حتى يتقدسوا أكثر ويتكرسوا للخدمة وللعمل في حقل الرب أكثر وأن يذهبوا ليخدموا الرب ليس فقط في الكنائس ولكن أيضاً في الشوارع والمستشفيات والبيوت وفي كل مكان يكونون فيه, خصوصاً في أماكن عملهم ودراستهم
نحن بحاجة الى توسيع ملكوت الرب في بلادنا... تخيلوا ان البلاد التي عاش فيها المسيح لا يتجاوز عدد المؤمنين فيها بضعة آلاف... هذا وضع غير طبيعي وغير مقبول عند الرب
نحن بحاجة الى مليء دائم ومتكرر بالروح القدس لتتميم الوصية/المأمورية العظمى: اذهبوا الى العالم أجمع واكرزوا بالانجيل للخليقة كلها

جوني غنطوسجوني غنطوس – كفر ياسيف:
سنه 2010 كانت سنه حلوة وصعبة بنفس الوقت يعني مثل كل سنة , بس نشكر الرب لانه دايما حافظنا وحامينا ومحضرلنا دايما الافضل ... بتمني انه سنه 2011 تكون سنة بركة وسلام ومحبة ..تكون سنة حصاد وينولد الرب يسوع في قلوب كثير من الناس .
 

فادي زريقفادي زريق -  عيلبون:
اتمنى ان تكون هذه السنة, سنة النجاح و البركه للجميع و ايضا تكون سنة الافتقاد و ثبات في الله و ان ننقص نحن يسوع المسيح يزيد فينا.

 

كرستين سوطيكرستين سوطي – الناصرة:
بإسم الرب يسوع نودع سنة 2010 ونبتدأ سنة 2011 . وبما أن الرب قال كسهام بيد جبارة هكذا أبناء الشبيبة أنا أودع سنة 2010 وكل قلبي أمل وأنا أصلي أن الرب يتعامل مع شباب هذا العالم، وذلك لإنه شبيبة هذا العالم قد أبتعدت وذهبت إلى طرق أخرى لتجد راحتها. لكن راحتنا هو الرب لذلك أنا أصلي انه في سنة 2011 نرى شباب وشابات يأتون وبعترفون بالرب كرب وسيد ومخلص لحياتهم. وأيضاً تمنياتي لعام 2011 أن نرى ملكوت الرب يزداد يوم فيوم. وأيضاً أن ينعم الرب شعبنا بمواهب من الروح القدس لكي نبني جسد المسيح الذي هو رأسه.
وفي النهاية، أتمنى من الرب في سنة 2011 أن يعطي شفاء للأمراض التي إحتلت مكان كبير في عالمنا لأن وحده الرب يسوع الذي يقدر أن يشفي وبكلمة واحدة يأمر فيتم الشفاء.
وفي نهاية الأمر أنا أتمنى أجمل سنة مليئة بالبركات من عند رب المجد يسوع المسيح وأنا وبالتأكيد أطلب هذا بأسم ربنا ومخلصنا يسوع المسيح مع كل شكري وإحترامي لكم

حنين عبيدحنين عبيد - طرعان:
أمنيتي أن يتربع يسوع على عرش قلوب الناس، كنائسنا وبلدنا. اسمه رئيس السلام ، فليملىء سلامه قلوبنا وحياتنا. وعلمه فوقنا محبة.

 

رؤيا سوطيرؤيا سوطي - الناصرة:
أن أبدأ سنة مختلفة ومميزة مع الرب
وأن يزيد نموي في الأيمان أكثر وأكثر
وأن يحقق طلبتي الخاصة التي أنتظرها من وقت طويل
وأن يفتقد كل الأشخاص الذين وضعتهم في الصلاة من أجل الخلاص
وأن يبارك المجموعة التي أتواصل معها من خلال التلمذة
وأن يحفظنا من الشر.

هبه شرشهبة شرش:
لهذا العام الجديد انا لن اتمنى بل سوف اصلي, لان الامنيات احيانا لا تتحقق لكن الصلاة دائما مسموعة ومستجابة لان ربنا يسوع دائما معنا وفي الوسط -هو عمانوئيل-. اصلي ان هذا العام الجديد يكون مليء بالبركات وان يضع الرب بقلوب كل المؤمنين الجراءة, القوة, الحكمة والمحبة لكي نري ضوء مجد المسيح من خلالنا وبذلك جذب نفوس من الظلمة الى النور. اصلي من كل قلبي ان يكون هذا العام الجديد مليء باخبار نجاح واستجابات لصلوات لكل شخص صبر وانتظر الرب بكل ايمان وشكر لانهم مستحقين بأعين الله. واخيرا, اصلي واطلب من الرب يسوع ان يمسك بيد كل واحد وواحدة فينا وبهذا يقودنا في الطريق اللذي هو رسمها وخططها خصيصا لنا- ليقودنا الى الدرب الافضل والانفع لمصلحتنا ولخيرنا. كل هذا اصليه باسم حبيبنا ومخلصنا يسوع –امين.

ونحن كموقع نصلي أن تتحقق أمنيات الجميع بحسب مشيئة الله وندعو كل من يود إرسال أمنيته للسنة الجديدة أو شكر للرب لما صنعه في سنة 2010 ( مع صورة شخصية إذا إردتم ذلك)، أن يرسلها إلى
SHABAB@LINGA.ORG  حتى 7.1.2011 ونعدكم بنشرها.