انت الحبيب وقلبي لن يهوى سواك... انت الطبيب والقلب وجد سلامه معاك
يسوع ربي ماحي ذنبي يا من احسنت الي وسترت كل عيبي
انت الشافي لكل جروحي... فيك عزائي يا مالك روحي
يسوع ربي محبتك للنفس تسبي العقل والفكر والقلبِ
خذني اليك حيث السماء وإشغلني فيك... عن قريب سوف ألقاك
كلمني عن روعة الحياة في حماك فأنسى كل ما يحجب عني رؤياك
ما اجمل شخصك وما اعظم هيبة محضرك فالكل قائل قدوس لجلالك
وانا... ما أنا... لا شيء بالتمام... كيف لي ان احظى بمثل هذا المقام
لكن ربي مات عني وغفر لي كل ذنبي بدمه بررني وانار قلبي وخلصني
بحبه اجتذبني ومن كل قيد حررني والى بيته أدخلني، فكل يوم شخصه يبهرني
ماذا اقول إزاء هذا الحب... وكيف أشكر من نظر إلي، إنني حقاً في عجبِ
هبني سيدي ان أحيا أرضيك وفي كل أيام حياتي دائما أعلّيك
ومهما أشكر وأشكر سيدي وفادي نفسي، فحقك لن أوفيك

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا