يا متعبا أقبل اليّ الراحة تجدها لديّ
حملك مهما ثقل ألقه حالا عليّ

إن كنت في ضعف وضيق إني لك أوفى صديق
في الضعف تكمن قوتي وفي الصعب أكون رفيق

في الجوع اني خبزك وحدي أنا مشبعك
أعطيك ماء الحياة لا أتركك لا أهملك

هات يديك أحررك من قيدِ مَن استعبدك
أعطيك هذا دون شرط من أجل اني أحبك

 في بيت أبي منازل الخير فيها جازلا
أعد لك فيها مكانا و آتي اليك عاجلا

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا