يندحِرُ الظلمُ أمامَكَ
وينكمشُ الزَّمانْ
ويفِرُّ الحقدُ من وجهكَ
 وتنطوي الأضغانْ
فالسيّدُ قد أمرْ
وليسمعِ الحَجَرْ
وليرتعبِ التّاريخُ
  ويهتزّ القَدَرْ
 فالمحبّة آتية
جارفةً عاتية
تملأُ الدُّنيا أنغاما...
ونفوسًا حانية
تعانقّ الآجال
وتراقصُ الآمال
وظلامَ البادية
فيستحيل العتمُ نورًا
والرِّمالُ ساقية

خذوني إليه..
ازرعوني في تربتِهِ
 زنبقًا وكرومًا دانية
وبعثروني فوق الجليل
صلاةَ عِشقٍ وقمحًا
وتوبةَ جانية
 فأنا يا أحبتي
 لا مجدَ لي
  لا عِزَّ لي
الا ونفسي جاثية
عند أقدام الصّليب ...
 تركعُ
ترنو
تسبحُ
 تهرب ُ...
 من غُبار الفانية

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا