أفرحي يا نفسي فالرب دائما معك
لا تخافي من ألحزن فيسوع هو فرحك
هو دايماً لمسك بفرحه وسلامه
فأحزانك تكون معه فرحك
وبكائك يتحول معهُ لضحك لأنه يكون معكِ
أجعليهِ دايماً معاكِ حتى في أحزانك فهو قريب منك
عينهَََ ما بتنام طمل ألليل دايماً سهران ليحميكِ
أفرحي بهِ دوماً طول ألايام
لتكوني شهاده لنفوس حزينه
أرفعيهِ كل صبح ومساء فهو يستحق ألمجد وألسجود
أجعليهِ أن يكون ساعتك وألدقايق وألثواني
في حياتك
حتى مجده يُرى في كل مكان
فهو يبقى يسوعنا مخلصنا الفادي
هو ألأمس وأليوم وإلى ألابد
ألألف وألياء ألبدايه وألنهايه
له ألمجد جعلنا أولاداً له

هل لديك سؤال عن الإيمان المسيحي؟ نحن مستعدون لاجابتك. راسلنا