قالت الحكومة الألمانية أنّها تفكّر بفرض حظر على ارتداء الطالبات في المدارس الابتدائية الحجاب الإسلامي، وذلك غداة إقرار مجلس النواب في النمسا مشروع قانون يفرض حظرا مماثلاً.

وقالت المندوبة الحكومية لشؤون دمج الأجانب أنيت ويدمان لصحيفة بيلد في عددها الصادر الجمعة إنّه “من العبث أن ترتدي الفتيات الصغيرات الحجاب، وادعت ان معظم المسلمين يؤيّدون هذا الرأي”.

وكانت زعيمة الحزب الديمقراطي المسيحي الألماني، أنيغريت كرامب، قد اعربت عن دعمها للجدل الدائر بشأن حظر حجاب الفتيات في الحضانات والمدارس. وقالت خليفة المستشارة أنغيلا ميركل في رئاسة الحزب في تصريحات لصحف مجموعة "فونكه" الألمانية الإعلامية الصادرة اليوم السبت (18 أيار/مايو 2019): "ارتداء الحجاب في الحضانة أو المدرسة الابتدائية ليس له علاقة بدين أو حرية دينية، وهكذا يرى الأمر الكثير من المسلمين أيضا"، موضحة أنها ترى إثارة الجدل عن السماح بارتداء الحجاب في هذه المدارس أمرا مبررا تماما.

يُذكر أن النمسا حظرت قبل أيام قليلة ارتداء الحجاب في المدارس الابتدائية، وهو ما أثار نقاشات جديدة في ألمانيا في هذه القضية.