كتب الدكتور والكاتب المصري خالد منتصر معلقًا على نشر الداعية الإسلامي محمد الصاوي على صفحته الشخصية بموقع الفيس بوك فيديو له يتحدث فيه وهو يبكي عن خلع إحدى الفنانات المسلمات للحجاب.

حيث قال: 

الشيخ الفاضل الرقيق لم يبكي عندما رآى صورة طفلة تأكل من الزبالة، لم يبكي عندما رمى الإخواني الطفل من فوق سطح العمارة، لم يبكي عندما رآى جثث حادثة العبارة، لم يبكي عندما رأى الإرهابيين يطلقون الرصاص على أدمغة جنودنا، لم يبكي عندما رآى اغتصاب الأيزيديات وعندما رآى سوق السبايا في امارة داعش .............لكن هذا الرقيق بكى بحرقة وتأثر كثيرًا بسبب ان فنانة أزالت قطعة قماش وظهرت خصلات شعرها !!!!!! المتنبى كان عبقريًا عندما قال يا أمة ضحكت من جهلها الأمم. 

وكتب أحدهم يقول في تعليق على الحادثة:  لا يا سيدي لم يبكي على الحجاب هو يبكي علي مجد يخاف زواله وسلطة قيدوا بها الناس هو يبكي علي برستيجه الذي يتهاوى هو يبكي على أموال اكتسبوها من تبرعات الجهلاء هو يبكي على خوفه من عدم الخضوع لهم والإنصياع لسلطانهم. 

جدير بالذكر أن الفنانة حلا شيحة فاجأت جمهورها بالأمس  بخلعها الحجاب وقرار عودتها للتمثيل. وهي واحدة من قائمة طويلة من الفنانات المصريات اللواتي اتخذن ذات القرار.