عممت الناطقة بلسان الشرطة الاسرائيلية لوبا السمري، بيانا على وسائل الاعلام، جاء فيه "خلال ساعات الليلة الماضية وبعد مضي فترة تحقيقات سرية طويلة ومتشعبة، إعتقلت شرطة لواء يهودا والسامرة بالتعاون مع جهاز الأمن العام الشاباك عدد من الضالعين، من الوسط اليهودي، بحرق كنيسة الطابغة (الخبز والسمك) على ضفاف بحيرة طبريا، منطقة كفار ناحوم في الشمال، الأمر الذي حصل قبل عدة أسابيع ماضية مخلفًا أضرارا مادية جسيمة في المكان هناك".

احراق كنيسة الطابغة

وأضافت السمري في بيانها "هذا، ومن المتوقع أن يتم خلال ساعات نهار اليوم الأحد في محكمة الصلح في مدينة الناصرة تمديد اعتقال المشتبهين على ذمة التحقيقات الجارية، كما وتم اليوم في محكمة الصلح في الناصرة تمديد أمر حظر النشر على أي من باقي تفاصيل التحقيقات وتطوراتها بصورة مطلقة كما وايضا أي من التفاصيل التي من شأنها أن تؤدي الى التعرف على أي من هويات المشتبهين الشخصية وذلك ساري المفعول حتى نهار يوم 01.08 المقبل" كما جاء في البيان.