لينغا - رجل يهودي متدين (30 عاما) من سكان مدينة نتانيا، هاجم جماعة من اليهود المسيانيين (المسيحيين) يوم أمس الأحد ظهرا، أثناء توزيعهم مواد تبشيرية عن يسوع المسيح في شارع هرتسل في المدينة، واصاب بعضهم بجروح.

يهود مسيانيون يبشرون بالمسيح يسوع
صورة ارشيفية: يهودي مسياني يوزع مواد تبشيرية مسيحية على المارة في احد شوارع تل ابيب
 

وقد تم استدعاء الشرطة الاسرائيلية التي سارعت في البحث عنه والقاء القبض عليه بعد فترة قصيرة، وتم احتجازه الى اليوم حتى حضور جلسة لتمديد اعتقاله.

ويقاوم المتدينون اليهود المسيانيين الذين عرفوا المسيح ربا ومخلصا لحياتهم، ويضطهدونهم ويعتبرونهم خطرا على الشعب اليهودي خاصة بعد اقبال عدد ليس بقليل منهم الى المسيح، يقدّر عددهم بحوالي 15 الف شخص.