نزار فرنسيس
نزار فرنسيس
 

اهدى المرنم نزار فرنسيس من حيفا، ترنيمة "راجع للآب الحنان" لموقع لينغا، وهي احدى ترانيم البومه الأول والجديد "سلامي أترك لكم" مصليًا ان يكون الالبوم سبب تعزية وبركة لمن يسمعه.

وكان المرنم نزار فرنسيس قد بدأ مشوار حياته بالغناء في الحفلات والأفراح العالمية في عُمر العشرين، ولكن عندما تقابل مع الرب يسوع عام 2005، وسلمه حياته، تشكلت حياته واصبح يسوع ربه ومخلصه.

وقال نزار فرنسيس لموقع لينغا: " في تشرين أول/أكتوبر 2014، بعد صلاتنا أنا وزوجتي، قادني الرب للتفرُّغ تماماً لخدمته والشهادة عن عمل نعمته فينا، وذلك من خلال العزف والترنيم لإسمه، واضع هذا العمل المتواضع بين يدي الرب، مصليا ان تكون الترانيم سبب لخلاص نفوس ثمينة".

وشكر فرنسيس جميع من صلوا من أجله ومن اجل اصدار الالبوم الجديد، ومنهم الاخ جول اندراوس من كتب كلمات ترانيم: سلامي أترك لكم، عندك صليبك و كيف أنسى محبّتك.

ويطلب المرنم نزار فرنسيس الصلاة من أجله لكي يستخدمه الرب في الموهبة التي اعطاه اياها، ومن اجل زوجته الداعمة له والمشجعة في الخدمة وبالعناية بالاطفال، وأن يفتح الرب أبوابا فعالة للخدمة.

استمعوا الى ترنيمة راجع للآب الحنان:

يذكر ان تسجيل الالبوم تم في ستوديو الأخ مارون بيم في حيفا.

لمزيد من التفاصيل يرجى الكتابة الى nizar_francis@hotmail.com او الاتصال على:​ 972507570491+