أقامت كلية ICB للكتاب المقدس يوم الخميس الموافق 18 كانون الاول 2014 ، احتفالاً في مبنى الكلية في نتانيا بمناسبة حلول عيد الميلاد المجيد، وشارك فيه طلاب الكلية من عرب، يهود وأجانب مع الهيئة التدريسية وجوقة الكلية.

إبتدأ الاحتفال بكلمة ترحيب وصلاة من قبل رئيس الكلية الدكتور إيرز تسوريف، وفيها شكر جميع طلاب الكلية والحاضرين على مشاركتهم في هذا الاحتفال. وبعدها أتلى المحامي توماس داميانوس مدير قسم الدراسات الخارجية والمستشار القانوني للكلية صلاة.

ومن ثم قدمت جوقة الكلية ترانيم ميلادية في اللغات العربية والعبرية والانكليزية.

بعد ذلك شارك الدكتور سيت بوستيل العميد الأكاديمي للكلية عن أهمية ميلاد المسيح بالنسبة للعرب واليهود ولجميع شعوب الارض، وعن المعنى المشترك بين عيد الميلاد المجيد وعيد الأنوار (الحانوكا) عند الشعب اليهودي والذي يتزامن مع فترة الأعياد الميلاديّة المجيدة. وشدد بأن المسيح هو "النور الحقيقي الذي يُنير كلّ انسان" فكما ان الشعب المسيحي وباقي الشعوب بحاجة الى هذا النور كذلك ايضًا الشعب اليهودي بحاجة الى نور المسيح.

بعد الكلمة قدم بابا نويل هدايا لجميع الحاضرين. وفي نهاية الاحتفال رفع الدكتور سيت بوستيل صلاة بركة على جميع الحضور متمنيا لهم عيد ميلاد مجيد وسنة مباركة. وثم تشارك جميع المحتفلين في وجبة احتفالية بمناسبة العيد.