تيسير خالد

كتب تيسير خالد، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في مدونة له على موقعي التواصل الاجتماعي ( فيسبوك و تويتر ) يهني الاخوة المسيحيين في فلسطين وفي المشرق العربي يقول:

يحتفل الاخوة المسيحيون اليوم الأربعاء، بعيد الميلاد المجيد، حيث بدأوا يتقاطرون منذ ساعات الصباح الى مدينة بيت لحم ويحتشدون في ساحة المهد بانتظار ذروة الاحتفالات بإقامة قداس منتصف الليل

للإخوة المسيحيين في فلسطين نقول كل عام وانتم بألف خير... وبالمناسبة لا ننسى إخوتنا المسيحيين في المشرق العربي، الذين يتعرضون لأقصى محنة في تاريخهم وخاصة في سورية وفي العراق.

لهؤلاء الاخوة نقول: انتم ملح الارض، كنتم وما زلتم على امتداد العشرين قرنا الماضية، التي هي تاريخ المسيحية، ومنكم كان الوزراء والحُكماء والأطباء والمثقفون والمبدعون في صدر الإسلام، وفي الدولتين الأموية والعباسية، وطوال القرون الخمسة للإمبراطورية العثمانية وفي فترة ما بعد استقلال الدول العربية، حيث استمر عطاؤهم فكرا تنويريا ودورا سياسيا واجتماعيا وثقافيا متميزا حفظ لهذا الشرق وضعه الحضاري المتنوع والمتعدد، حتى ليصح القول: معكم وبكم نمنع تحول هذا الشرق على ايدي القوى الظلامية الى صحراء قاحلة... فكل عام وانتم بخير