رسالة تهديدية تصل المطران بولس ماركوتسو
 

اعتقلت شرطة مدينة صفد رجلا في الاربعين من عمره، مشتبه به بتهديد المطران بولس ماركوتسو النائب البطريركي اللاتيني العام في اسرائيل.

وعمم الناطق بلسان شرطة الشمال ان رجلا (40 عاما) وصل الى بيت اسقف في مدينة الناصرة وسلّم احدى العاملات هناك رسالة احتوت على عبارات واقتباسات تهديد للمسيحيين في اسرائيل، وقامت الشرطة باعتقال المشتبه به من مدينة صفد.

وجاء في الرسالة ان على المطران بولس ماركوتسو تسليم الرسالة الى جميع الكهنة المسيحيين في اسرائيل باستثناء الكنائس الانجليكانية والبروتستانتية.

وان على المسيحيين، من رجال الكنيسة، من البطريرك وحتى اخر المسيحيين، من مواطني اسرائيل الذين يعرفون انفسهم كمسيحيين ويتبعون الطوائف المسيحية باستثناء الكنائس البروتستانتية والانجليكانية ان يتركوا البلاد حتى يوم 5.5.2014، قبل غروب الشمس، والا سيتم قتل 100 شخص من المسيحيين التابعين للكنائس المقصودة في كل ساعة تأخير.

وكُتب في الرسالة ان المسيحيين يدنسون ارض اسرائيل بمجرد التنفس من هوائها الطاهر، لانهم دنسوا اسمه ومقتوا توراته ولاحقوا شعبه (اليهود)! ولهذا سيتم قتلهم بيد السماء.

الحاق اضرار في كنيسة الطابغة شمال طبريا

وفي حدث آخر منفصل، تم نهار أمس الاثنين استلام شكوى من أحد الكهنة المسيحيين من كنيسة الطابغة، بعد اكتشاف امر الحاق اضرار بعدد من المقاعد واحد الصلبان المرفوعة بفناء الكنيسة هناك .

والى ذلك تواصل شرطة طبريا ايضا باعمال البحث، الفحص والتحقيق في كافة تفاصيل ظروف وملابسات هذه الواقعة.

الرسالة (باللغة العبرية)