الاعمال العنصرية ضد المسيحيين قد تعكر صفو زيارة البابا لاسرائيل
الأعمال العنصرية ضد المسيحيين قد تعكر صفو زيارة البابا لإسرائيل
ا.ف.ب

قال فؤاد طوال بطريرك ورئيس أساقفة اللاتين في القدس يوم الأحد 11 مايو/ أيار إن الأعمال التخريبية والعنصرية التي يقوم بها متطرفون إسرائيليون، قد تعكر صفو زيارة البابا للأراضي المقدسة نهاية الشهر الحالي.

وأكد طوال في ندوة صحفية أن تدنيس بعض الكنائس في الآونة الأخيرة قد يسمم أجواء التعايش، قبل زيارة البابا بأسبوعين. وأضاف البطريرك أن على الحكومة الإسرائيلية أن تأخذ على محمل الجد هذه الأعمال التخريبية، لأنها تسيء بشكل أساسي لصورة إسرائيل في الخارج.

وشهدت الضفة الغربية في الأسابيع الماضية أعمالا عنصرية وتخريبية قام بها متطرفون إسرائيليون ضد عدد من المساجد والكنائس، ما دعا وزيرة العدل الإسرائيلية تسيبي ليفني إلى وضع خطة عاجلة من أجل احتواء الوضع.