الاب مانويل مسلم
الاب مانويل مسلم يدين حملات التحريض ضد حماس
 

أدان الأب مانويل مسلم عضو الهيئة الاسلامية المسيحية للدفاع عن القدس، حملات التحريض التي تتعرض لها حركة حماس، ومحاولات بعض الجهات المصرية شيطنتها إعلاميًا وسياسيًا. وقال مسلم في تصريح للــ"الرسالة نت" الناطقة باسم حركة حماس في غزة ، "يجب على كل الفلسطينيين أن يدافعوا عن حماس، لأنها فصيل مقاوم يحمل السلاح وقدّم الكثير من الشهداء والجرحى".

وأكدّ أن تضحيات الحركة لا يمكن لأحد أن ينكرها أو يتعالى عليها، مشيدًا بمؤسسي الفكر الأيديولوجي لحماس.

ورفض مسلم الاتهامات المصرية لحماس بسبب انتمائها، مقترحًا على الحركة أن تقدم كل الوثائق التي بحوزتها للمحاكم المصرية، قائلا: "سندافع عن حماس وأي فلسطيني يُتّهم بالباطل".

وتعليقًا على الزج باسم الحركة في حرق الكنائس المصرية، أوضح مسلم بالقول: "إذا وقع الجمل كثرت سكاكينه"، مجددًا رفضه استخدام الديانة المسيحية في تشويه حماس والتحريض عليها.

وتابع "نحن المسيحيين الفلسطينيين نشهد أن حماس حمت كنائسنا ورهباننا وصوامعنا، ولم نجد اضطهادًا منها لا في غزة التي تحكم بها، ولا في خارجها، ولم نجد سوى التسامح والوجه الحسن والتعامل الإيجابي".

وفي سياق آخر، فإن مسلم دعا لإنهاء الانقسام وإجراء الانتخابات، لتوحيد الموقف الفلسطيني في مواجهة التحديات.