جدوت - linga - اختتمت كنيسة ماران آثا الانجيلية المعمدانية – الرامة التي يرعاها القس حاتم جريس مؤتمرها لهذا الصيف تحت شعار "يجددون قوة" والذي استمر لمدة اربعة ايام وثلاث ليالي من تاريخ 23 الى 26 تموز يوليو.

وشمل المؤتمر على فقرات عديدة واهمها الخدمات الصباحية والمسائية مع القس جرجس حليم من كنيسة انهار الحياة في تورنتو كندا. حيث تطرق الى العديد من القضايا الهامة في حياة المؤمنين والتي تعطيهم الانتصار على عدو النفوس. ووعظ عن اهمية الوحدة في الكنيسة وبانها اهم من كل الخدمات، وتكلم عن المؤمن الفاتر والمؤمن الناري (رؤيا 3: 8)، وعظة اخرى بعنوان "لكي تأتي النار" (ملوك 18: 30 -33) وعن الخوف والانتصار عليه، وايضا عن سقوط المؤمن آخذاً الملك داود كعبرة لنا (كورنتوس الاولى 10: 12) وعن مرحلة ما قبل السقوط والتغلب على الضعفات وعلى خطط الشيطان المعروفة وعن اختياره لاوقات الهجوم على اولاد الرب.

وشملت الخدمات فترات ترانيم روحية رائعة بقيادة الاخ زياد فراج من كنيسة طرعان المعمدانية والاخوات رغدة وشروق درزي من كنيسة ماران آثا.

وقام الاخ فريد شحادة بالقاء محاضرتين مشوقتين الهبتا الحاضرين في اليوم الثاني والثالث من المؤتمر، الاولى بعنوان الخضوع والثانية بعنوان النميمة، وكانت هنالك وقفة طويلة مع اسئلة المؤتمرين حول مواضيع عديدة قام بالاجابة عليها الاخ فريد.

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة

مؤتمر يجددون قوة