سبعة أشخاص إلتقوا المسيح, أحدهم إلتقاه في الصباح وأخرى إلتقته عند الظهر, كان منهم من جلس معه بعد الغذاء وآخر لاقاه عند المساء. إنها جوله مع الرب يسوع وهو يلتقي الصديق والعدو, المستفسر والمريض, الأعمى والوحيد. لقد لمس كل منهم لمسة أظهر له فيها محبته واهتمامه, إنها اللمسة التي تغيّر الحياة وتفتح القلب للفرح والسلام.

لقاء لا يُنسى هو كتاب جديد صدر في دار الإخوة للنشر بمصر وطبع لدينا طبعة جديدة. كُتب بمنحى كرازي مبسّط حسب إحتياج ومستوى الإنسان العادي ( غير العارف بالكتاب المقدس ومصطلحاته), لعله يسدّ ثغرة بسيطة في النقص المزمن في المطبوعات التبشيرية.

بمعونة الرب, سيكون هذا الكتاب موجوداً في كنيستك خلال الأسبوعين القادمين بهدف التوزيع في الخدمات الكرازية ( سبق وأرسلت قبل شهرين لكل الخدام عن محتوى الكتاب وإمكانية طلبه مجاناً ).

ليتك تشارك الكثيرين من الأحباء الصلاة كيما يتمجد الرب في العمل الكرازي في أطره المختلفة في مختلف الكنائس, لنصلي لانفتاح القلوب لكلمة الله وليبارك كل ما نستخدمه جميعاً من نبذ وكتيبات تبشيرية بأمانة وحكمة.

الرب قادر أن يعطي نعمة وقوة في المسير لكي يقوم كل منّا ويخبر بكَم صنع الرب به ورحمه.

أخوكم مكرم مشرقي