عقدت جمعية تبشير الأولاد صباح الخميس 27 حزيران \يونيو 2013 اجتماع عمل خاص مع مدير الجمعية في الشرق الاوسط القس فاسيليوس كونستانتنديس – الذي وصل يوم أمس الأربعاء قادماً من البرازيل للبحث بالأمور المتعلقة بالخدمة المحلية وللمشاركة من طرفه مع افراد الجمعية بأُمور تتعلق بالخدمة حول العالم.

ومن الجدير بالذكر ان الأخ فاسيليوس كان قد بدأ خدمته كمدير للشرق الأوسط منذ عام 2007، وهو يتمُ بهذا الوقت خدمته التي اشرفت على 50 عاماً متتالية قدّم خلالها الكثير من الخدمات للجمعية التي ابتدأ عمله معها انذاك كموظف.

حضر الاجتماع اعضاء من مجلس الجمعية منهم القس رزق سروجي الأخت حكميّة خوري والمحامي الأخ عصام عودة وطاقم العاملين في الجمعية.

شارك الأخ فاسيليوس لائحة لاحصائيات عن الخَدَمات المختلفة في انحاء العالم التي تقدمها جمعية تبشير الأولاد، كان من ضمنها وأهمِها انّهُ قد تمّ الوصول لأكثر من 14 مليون طفل في العالم سمعوا بشارة الانجيل خلال العام المنصرم 2012.

من ضمن هذه الدول بلدان الشرق الأوسط، شرق ووسط افريقيا، مناطق محيط اسيا، اوروبا، اميركا اللاتينية وجزر الكاريبي، دول جنوب افريقيا وغربها والمحيط الهندي.

في نهاية الاجتماع قدّم الأخ عصام عودة نيابةً عن اعضاء الجمعية هديّةً رمزيةً للأخ فاسيليوس بمناسبة مرور خمسون عاماً على خدمته في الجمعية.

تخلّل الاجتماع وجبة فطور خفيفة.

جمعية تبشير الأولاد تستقبل المدير المسؤول عن الشرق الاوسط

جمعية تبشير الأولاد تستقبل المدير المسؤول عن الشرق الاوسط

جمعية تبشير الأولاد تستقبل المدير المسؤول عن الشرق الاوسط

جمعية تبشير الأولاد تستقبل المدير المسؤول عن الشرق الاوسط

جمعية تبشير الأولاد تستقبل المدير المسؤول عن الشرق الاوسط

جمعية تبشير الأولاد تستقبل المدير المسؤول عن الشرق الاوسط

جمعية تبشير الأولاد تستقبل المدير المسؤول عن الشرق الاوسط

جمعية تبشير الأولاد تستقبل المدير المسؤول عن الشرق الاوسط

جمعية تبشير الأولاد تستقبل المدير المسؤول عن الشرق الاوسط