عقدت كنيسة الناصري في الناصرة يوم امس الاحد، خدمة معمودية في نهر الاردن، حيث اعتمد 15 شخص من اعضاء الكنيسة.  وابتدأ الخدمة القس نزار توما بعد ان رحّب بالجميع وصلّى للأشخاص الذين سوف ينالون بركة اطاعة الرب في المعموديةومن ثم قدمت الأخت فيرا سوطي تأملا من انجيل مرقس الاصحاح 15 والعدد 16 وتبعتها الأخت ام سيمون مزاوي  بتقديم اختبارها .

وشارك بعدها القس نزار توما، راعي الكنيسة، بقراءة من رسالة رومية وتكلم عن اهمية اتخاذ خطوة الايمان بالرب يسوع كمخلص لحياة كل من لم يؤمن بعد من الحضور.  ومن ثم تحدث عن خطوة المعمودية اذ انها خطوة يتخذها المؤمن لاطاعة ما طلبه الرب يسوع  بحسب رسالة رومية، ودعى كل من لم ينل خطوة الايمان بالرب يسوع، ان يتقدم للرب ويقبله مخلصا لحياته، فالرب يسوع وحده هوالطريق والحق والحياة.

ثم رنّم الجميع معا ترانيم الفرح وبعدها صلّى الأخ سليم حنا  لكل الذين سوف يتعمدون  وطلب  بركة الرب على حياتهم . بعد انتهاء خدمة المعمودية، ذهب الجميع  لنزهة بحرية في بحيرة طبرية.