قدمت إسرائيل اعتذارها لمصر على حادث اعتداء عدد من رجال الشرطة الاسرائيلية على دبلوماسيين مصريين ورجل دين قبطي في كنيسة القيامة بالبلدة القديمة من القدس الذي وقع السبت الماضي.

ونقل راديو "صوت إسرائيل" عن سفير إسرائيل لدى مصر يعقوب أميتاي، اعتذاره لعدد من المسؤولين في الخارجية المصرية، وقوله إن مثل هذه التصرفات غير مقبولة.

وكانت وزارة الخارجية قد استدعت السفير وقدمت احتجاجا شديد اللهجة على سوء معاملة أعضاء السفارة المصرية فى تل أبيب أثناء توجههم للمشاركة فى قداس عيد القيامة المجيد بكنيسة القيامة بالقدس.