على مدار ثلاثة ايام وخلال عطلة عيد القيامة، عقدت الكنيسة المعمدانية المحلية مؤتمرها السنوي للعائلات في قرية نيس عاميم بعنوان "القصد والرؤيا". وكان المتكلم الرئيسي للمؤتمر القس ديكران صلبشيان راعي كنيسة الحياة الجديدة (جماعات الله) في عمان.

شارك القس ديكران عن المبادئ الكتابية الستة المتعلقة بمفهوم قصد الله لكل واحد منا وان لكل شخص وضع الله له قصد من وجوده واننا نحن ابناء ولسنا عبيد وان ادراكنا لهذه الحقائق ياتي بالسرور والرضا لحياتنا كي نفهم دورنا في بناء ملكوت المسيح على الارض. 

وشارك القس ديكران في ندوة خاصة للرجال بخصوص دورنا في تطبيق بر الله على الارض من خلال اعمالنا ووظائفنا اليومية وفي نفس الوقت، شاركت الاخت آني زوجة القس ديكران، مع السيدات في ندوة خاصة شجعت فيها النساء على استعمال طرق مختلفة لخدمة الرب. واشترك الجميع مع القس ديكران وزوجته في ندوة خاصة للازواج تتعلق ببناء الحياة الاسرية واهمية قضاء الوقت معا للزوجين واعطاء الامر اولوية قصوى بالاضافة الى كيفية بناء رصيد من الحب والثقة بين الزوجين كل لدى الاخر.

وفي اليوم الاخير من المؤتمر وبعد الرسالة الاخيرة، عُقدت ندوة ختامية تتعلق في الخطوات القادمة  ما بعد هذا المؤتمر وكيفية تطبيق الرسائل الروحية التي قُدمت في الايام الثلاثة.

واجمع الجميع على البركة والفائدة الروحية التي حصلوا عليها في الاجتماعات المباركة في هذا المؤتمر من خلال الوعظ او الندوات او فترات العبادة والتسبيح والتي قادها الاخوة ابراهيم قبطي وراني سابا وجورج عبده.