تلبية لدعوة الكنيسة المعمدانية المحلية في الناصرة، غصّت قاعة المدرسة المعمدانية يوم الجمعة 26.4.2013 بالجمهور الذي حضر من كل انحاء الجليل، لحضور امسية ترانيم مع المرنم الامريكي ماثيو (متى) كريمر.

المرنم متى ترعرع في السبعينات والثمانينات في بيت لحم والخليل كابن لمرسلين امريكيين مشيخيين. برزت عند متى موهبة تأليف الترانيم وترنيمها بصوته العذب منذ نعومة اظافره. ورنمت الكنائس الانجيلية المختلفة ترانيمه مثل : "كيريالايسون"، "كن غالباً"، "ايها الرب سيدنا"،" اين شوكتك يا موت" وغيرها.

بعد تخرجه من المدرسة الثانوية عاد الى امريكا وانهى دراسة اللاهوت هناك ، كتب ترانيم بالانجليزية ويخدم الآن في كنيسة في شمال تينيسي.

افتتح الاجتماع الاخ زاهر حداد- احد شيوخ الكنيسة المضيفة، ثم قدم الأخ متى باقة من ترانيمه القديمة وترنيمتين جديدتين باللغة العربية. وشارك الأخ متى بين الترانيم عن مفاهيم الايمان والخلاص والنعمة باللغة العربية باللهجة التلحمية. كما شاركت الاخت نغم سمعان معه في ترنيمة جديدة بالعربية. كما شارك متى بعدة ترانيم من تأليفه باللغة الانجليزية.

وكان الأخ متى قد حضر للبلاد بدعوة من المدرسة المعمدانية لتقديم المشاركات والترانيم خلال اسبوع التركيز الروحي فيها. جدير بالذكر أن الأخ متى قد شارك ببعض ترانيمه يوم الأحد الفائت في الكنيسة المعمدانية في كفركنا. وترافق الأخ متى في زيارته هذه زوجته روبيرتا.

هذا وسيقدم الأخ متى عدداً من ترانيمه في كنيسة البركة المشيخية في بيت لحم في الايام المقبلة.

الصور بعدسة إيمان عبيد