استضافت كنيسة الناصري في مدينة حيفا، شركة فطور الخدام الشهري، الذي عُقد اليوم السبت الموافق 6/4/2013 في مبنى الكنيسة. افتتح اللقاء القس بطرس غريب راعي الكنيسة بكلمة ترحيب وطلب من الاخ راني سابا رفع صلاة من اجل البركة على الخدمة وعلى طعام الفطور
بعد شركة الطعام وفقرة التسبيح، شارك القس بطرس بتأمل من كلمة الله بعنوان " رجوع كنيسة القرن الواحد والعشرون الى الكنيسة الاولى" وقد قارن بين القصتين من لوقا 5 ويوحنا 21 مستعرضا نقاط الاختلاف ونقاط التشابه في القصتين مشجعا الخدام على التعاون المشترك بين الكنائس المحلية في البلاد ككنيسة واحدة ودعم بعضنا البعض من اجل بنيان جسد المسيح. كما وركز على استخدام خدام محليين في البرامج المشتركة التي تعقد تحت اطار مجمع الكنائس.

بعد ذلك قام الاخ سليم حنا، سكرتير المجمع بالترحيب في خدمة السفراء وطلب من الاخ سامي حداد احد افراد لجنة خدمة السفراء، بالمشاركة عن الخدمة والتي يقودها لجنة تتكون من سامي حداد من كنيسة جماعات الله الرملة، الاخت نردين غريب من كنيسة الناصري حيفا، الاخت لونا مطر من الكنيسة المعمدانية كفركنا، والاخ يوسف عربيان من كنيسة المعمدانية طرعان. تحدث الاخ سامي عن خدمة السفراء التي ابتدات منذ اكثر من عام وتطرق الى اهدافها واستراتيجيتها ثم طلب من الخدام مباركة والصلاة من اجل هذه الخدمة، كما طلب من الخدام تشجيع الشباب من كنائسهم النضمام الى هذه الخدمة.

شارك بعدها الاخ منذر نعوم عن انضمام مجمع الكنائس الانجيلية في اسرائيل الى الاتحاد الانجيلي العالمي وعن اهمية هذه الخطوة للمجمع خصوصا في موضوع الاعتراف.
من ثم امضى الخدام فترة من الصلاوات المتتالية العامة في مجموعات صغيرة ومن اجل بعضهم البعض.
بعد ذلك اعلن الاخ كميل ضو عن اصدار المجلة الفصلية " كلام الاول" وتلاه اعلان من القس رجائي سماوي عن مؤتمر العودة الى أورشليم من 1-3 تموز والخدمة العملية التي ستكون من 5-10 تموز. وتكلم ايضا عن غرفة الصلاة في موقع لينغا حيث شارك عن كيفية استخدام هذه الغرفة وعن وصول طلبات صلاة كثيرة من داخل البلاد وكافة انحاء العالم. كما واعلن الاخ توماس داميانوس عن وصول الاجزاء الثلاثة من كتاب "اللاهوت النظامي" وتوفيرهم في البلاد.
في نهاية اللقاء رفع القس نزار توما صلاة ختامية طالبا البركة على الجميع .

مبنى كنيسة الناصري