قام اجتماع الازواج في كنيسة ماران آثا الانجيلية في الرامة، بدعوة اصدقائهم الازواج، لحفل عشاء مشترك في مطعم تنورين في المجدل، بالقرب من مدينة طبريا يوم امس الجمعه مساءا.
هذا الحفل اقيم للسنة الثالثة على التوالي، والذي ميزة عن باقي السنين هو التحدي الذي وضعه اجتماع الازواج، بدعوة زوج جديد ليس له صلة بالكنيسة عليه، مما اعطاه رونق خاص.

ان اجتماع الازواج في الكنيسة، سوف يبدأ دراسة جديدة، مع الاستاذ عزيز دعيم وزوجتة الأخت رائدة اخصائية نفسية، بدراسة "لغات المحبة الخمس"،  وقد اعطوا لمحة للمشتركين في هذا العشاء عن نوعية المحاضرات التي ستقام في قاعة الكنيسة في الرامة، والتي ستبدأ بإذن الرب في تاريخ 23/ 1/ 2009.

تخلل البرنامج كلمة صلاة وقراءة قصة ميلادية، وفي نهاية الاجتماع كلمة تأمل عن الصليب واتجاهاته الاربعه، الاتجاه الاول من فوق الى تحت، حيث نظر الله من السماء الى الانسان، ومد يد المعونة له من خلال موت ابنه، ومن تحت الى فوق، حيث يعبر ان الانسان من خلال الصليب اصبح له علاقة مع الله، ومن اليمين الى اليسار وبالعكس ، وهو المصالحة التي صنعها يسوع على الصليب، والارتباط ان كان بين الانسان واخيه الانسان ، او بين الرجل والمرأة في العلاقة الزوجية.في نهاية التأمل حصل كل زوج على هدية الصليب من خشب الزيتون ليتذكروا التأمل.

لقد تميز هذا الحفل بجو من الفرح والسعادة.