بيت لحم (الضفة الغربية)- شارك عازفون ومغنون فلسطينيون وإيطاليون يوم السبت في تقديم حفل لموسيقى الباروك داخل كنيسة المهد في بيت لحم بالضفة الغربية.

أُقيم الحفل بمناسبة عيد الميلاد المجيد خلال الاستعدادات لاحتفال بالعيد في الكنيسة التي يعتقد أنها شهدت مولد السيد المسيح.

وعزف أوركسترا كابيلا ديلا بيتس ديل تورتشيني لموسيقى الباروك من مدينة ميلانو الايطالية في الحفل عددا من المقطوعات الكلاسيكية بقيادة المايسترو أنطونيو فلوريو.

وحضر الحفل الموسيقي الذي أقيم تحت عنوان "الحياة والسلام" العديد من الفلسطينيين سكان الضفة الغربية ومن الزائرين الأجانب.

وقالت السوبرانو الفلسطينية إيناس مصالحة التي شاركت في الحفل الموسيقي بكنيسة المهد "نحن رسالتنا الليلة هي رسالة سلام.. هي رسالة محبة.. هي رسالة تفاهم.. هي رسالة أمل.. هي رسالة ثقة.. هي رسالة مصداقية لوجودنا في بلادنا. فكان مهما بالنسبة لي أن أقدم هذه الرسالة هنا الليلة."

وقال العازف جورج عضو الاوركسترا الايطالي "سلام لكل الشعوب.. لكل شعوب العالم."

وتولت تنظيم الحفل جمعية الحياة والسلام الايطالية وأنتجه متحف الفن الايطالي اليهودي بالقدس.

وقالت فلسطينية من جمهور الحفل تدعى سوسن الشومالي "الكونسرت (الحفل الموسيقي) كانت حلوة جدا. المكان.. الجمهور.. الحضور.. الأداء.. نوع الموسيقى ولون الموسيقى.. رغم انه كل الأغاني باللغة الغير

عن  رويترز