ها نحن نطوي عام2011، لنستقل 2012 بصلوات واحتفالات وتساؤلات كثيرة تدور في افكارنا. لا نعلم ماذا يخفي المستقبل في طياته، لكننا نثق في الهنا، نصلي ونتأمل ان تكون سنة جديدة افضل من سابقتها. لقد زاد على العمر سنة ونقصت سنة من موعدنا مع حبيبنا يسوع المسيح.

وفي هذه اللحظات لا يسعنا الا ان نشكر الرب على كل احساناته وعنايته التي رافقتنا جميعا طول السنين الماضية، فنحن نعلم ان كل الاشياء تعمل معا للخير للذين يحبون الله الذين هم مدعوون حسب قصده. فنقول مع الترنيمة "كلَّلت السنة بجودِكَ، وآثارك تقطر دسما، كللت السنة بجودك وتهلل نفسي ترنما".

نستغل هذه المناسبة الجميلة وندعوكم لتبادل التهاني والامنيات، ونتمنى لكم سنة جديدة مباركة يكون مركزها مخلصنا وفادينا يسوع المسيح.

ليبارككم الرب ويملأ حياتكم بالافراح السماوية

كللت السنة بجودك - 2012