استقبلت كنيسة المخلص الاسقفية في كفرياسيف القس ايليا موريس والمرنم منير حبيب للتسبيح والعبادة في اجواء اخوية روحية منعشة.

ابتدأ القس بلال حبيبي بكلمة ترحيب بالضيوف طالبا من القس اشرف ابشاي كلمة صلاة. ومن ثم ابتدأ الاخ المرنم منير حبيب الفقرة التسبيحية  بترنيمة مستحق كل المجد.

بعدها تقدم القس ايليا ليلقي كلمته واعظا على الجموع المزمور الاول متطرقا لبعض الشخصيات الكتابية الذين قالوا "كلا" وابوا الخطية. وهم:

  1. الملكة وشتي - (استير1: 10-22) حيث ابت الملكة وشتي ان تأتي بالتاج لتري جمالها فكان عقابها خسارة مجدها.
  2. يوسف - (تكوين 39: 7-10) ابى ان يتضجع مع امرأة فوتيفار بالرغم كل الظروف الصعبة التي مر بها من قبل.
  3. دانيال - ابى ان يأكل من اطايب الملك.
  4. موسى - ابى ان يدعى ابن فرعون.
  5. بولس - ابى ان يخضع لنفسه.
  6. بلعام - ابى المال.
  7. الفتية الثلاثة - ابوا ان يخضعوا للبعل.

وانهى القس ايليا كلمته مشجعا الجموع بالقول كلا للامور الحياتية التي تسبب لنا الخطية وعدم ارضاء الرب. متحدثا عن القداسة قائلا: حيث تكون القداسة هناك تكون الطهارة.

بعدها فقره تسبيح وترنيم ومن ثم تقدم بعض الاشخاص من اجل الصلاة.

ملاحظة: تلبية لرغبة المرنم لم نقم بوضع صوره في الخبر (لاسباب شخصية متعلقة بالخدمة).

صور من الامسية